في لقاء تقييمي لموسم الحج بدار الإمام أول أمس كشف وزير الشؤون الدينية والأوقاف عن تحصيل الزكاة لهذه السنة بمقدار 140مليار سنتيم         
وقد تم إدراج هذا المبلغ على انه هو الأعلى منذ إنشاء الصندوق حيث أن الصندوق سجل هذه السنة إقبالا من طرف الأشخاص أكثر من ذي قبل وذلك يرجع إلى أن الأشخاص الميسورين ماليا أصبحوا  يثقون أكثر  في صندوق الزكاة, في هذا السياق تم تخصيص 187 مليار سنتيم  لتمويل القرض الحسن, غير أن ذلك لم  يكن له الأثر البالغ على  المستوى الاجتماعي.
من جهة أخرى, فقد اعتبر موسم الحج لسنة 2017 ناجحا بكل  المقاييس حيث انه لم يتم تسجيل أية حالة فقدان في صفوف الحجاج  الجزائريين, بل مجرد تيهان فقط وذلك نتيجة للجهود الجبارة التي بذلتها بعثة الحج بالبقاع المقدسة للمحافظة على سلامة الحجيج و الاعتناء بهم خاصة وان اغلبهم من فئة الشيوخ وفي هذا السياق صنفت الجزائر ضمن العشر الأوائل في تنظيم الحج للبعثات العربية والإسلامية