أنشأ مجموعة من الصحفيين الجزائريين والعرب منتدى إعلامي دولي أطلقوا عليه اسم “ميديا سبايس” يحمل شعار “ننتقي لنرتقي”، يعتمد على ربط النخب في عدة مجالات تصب كلها لصناعة مشهد إعلامي محترف وتنمية قدرات الإعلاميين خاصة منهم المواهب الشابة.
وجاءت المبادرة من الإعلامية سارة بانة بعد تكليفها من طرف وكالة إعلامية أجنبية بتجميع بيانات الإعلاميين الجزائريين لإنشاء مدونة عالمية في ظل غياب تواصل بين الإعلاميين الجزائريين، وهو ما تم بمساعدة الإعلامية الجزائرية بقناة (أم بي سي) صوريا أمالو، بعد الحصول على الموافقة من نخبة من الإعلاميين الجزائريين والعرب في مختلف المجالات التي تعنى بصناعة المشهد الإعلامي على غرار الإعلام، إدارة الأعمال، التسويق، تسيير الموارد الاجتماعية، العلاقات العامة الإنتاج والإخراج، وذلك رغبة منها في تطوير الأعمال في مجال الإعلام الدولي والجزائري على وجه الخصوص، لتشكيل كتلة إعلامية قوية تدعم الراغبين في تطوير قدراتهم و أعمالهم، وتم التخطيط لتجسيد الفكرة بدءا من مواقع التواصل الاجتماعي لتجسيد مشروع بمستوى منتدى “ميديا سبايس”.
وقال المؤسسون للمنتدى الإعلامي أن فكرة إنشاء المنتدى جاءت نتيجة التصنيف الذي وصل إليه الإعلام كسلطة رابعة في البلاد، وذلك بعد إثبات دوره الفعال في تحريك الأحداث سواء على نحو إجابي أو سلبي، كما أن الفرق الذي صنعه مع الثورة التكنولوجية الجديدة بظهور مواقع “السوشل ميديا” جعله مشروعا دقيقا ألزم الإعلامي الطموح ورواد الأعمال بالاهتمام بالتفاصيل الدقيقة لاختيار مشروع مناسب وهو ما شجعهم على تجسيد هذه المبادرة.
ويهدف هذا المشروع الإعلامي إلى الاهتمام بالتفاصيل التي تصنع المشهد الإعلامي وبناء شبكة علاقات قوية تمكن من تسريع عملية التقاط المعلومات و تطوير الأعمال, والأهم من ذلك، يضيف المؤسسون، امتلاك خطة تسويقية جيدة تسهل عملية الانتشار، بالإضافة إلى تنمية قدرات التواصل وإنشاء شبكة علاقات قوية من خلال التركيز على الجانب التسويقي والفني لتطوير المشهد الإعلامي بدعم الطاقات المبدعة في صقل مواهبها بربطها مع المحترفين والخبراء في المجال لتكوين منصة فكرية تسمح بالحوار الفعال لربط الإعلامي بكل ما هو جديد ومختلف قضايا العالم مما يفتح له المجال لمواكبة الحدث.
ويحضر المؤسسون للمنتدى الإعلامي عدة برامج خاصة لتفعيله من خلال تنظيم حوارات فعالة مع مختلف أعضاء المجموعة في مجالات اختصاصهم، وكذا فتح المجال للأعضاء لنشر الأعمال والحوارات المهمة والفعالة التي تصب في مجال تطوير الأعمال، بعيدا عن النقاشات التي لا تحقق أهدافا مع احترام عدم مناقشة القضايا السياسية والدينية، على أن تنشر الحوارات المهمة والفعالة في جريدة الكترونية أو مطبوعة كخطوة إضافية، مع التخطيط لفتح قناة خاصة لنشر فيديوهات صوتية للحوارات المفعلة في المنتدى.
ويعمل الفريق الإعلامي كشخص واحد تحت مظلة “ميديا سبايس” لتطوير المنتدى وإحداث فارق حقيقي في المشهد الإعلامي بأفكار تعتبر الأولى من نوعها على المستوى العربي.
ابتسام بلبل