أقدم مجهولون على حرق سيارة بلدية عين بن بيضاء بأقصى الجهة الشمالية الشرقية لعاصمة الولاية قالمة، الحادثة التي تعد الأولى من نوعها منذ تأسيس البلدية تمت فجر أول أمس الأحد .
و كانت السيارة مركونة بالمدرسة الابتدائية عماري صالح، السيارة من نوع تويوتا ياريس يستعملها رئيس بلدية عين بن بيضاء عادة من أجل المهمات الرسمية ، جدير بالذكر أن التحقيقات لا تزال متواصلة من طرف مصالح الدرك الوطني بعين بن بيضاء من أجل تحديد هوية الفاعل، وفي انتظار التحقيقات فإن بلدية عين بن بيضاء ومنذ الإعلان عن نتائج الانتخابات المحلية نوفمبر الماضي تعيش نوعا من الصراع بين أعضاء المجلس الذي يترأسه السيد أوصايفية عن حزب الأرندي، وأعضاء الأفلان، الذين يطالبون بتقاسم الرئاسة على المجلس وأن يكون نائب المير من أعضائهم، وهو ما خلق نوعا من عدم الاستقرار ما بين أعضاء الأرندي المتحصلين على أغلبية المقاعد وأعضاء الأفلان ما يرجح أن الحادثة لها علاقة بالصراع بين الطرفين.
نبيل.ب