غادرت فتاة في 13 من عمرها مصلحة الاستعجالات للمستشفى الجامعي بن رشد بعد أن دخلتها في حالة حرجة إثر محاولة انتحار فاشلة برمي نفسها من الطابق الثالث لسكنها العائلي في حي سيدي حرب، وقد أصيبت إصابات بالغة على مستوى الحوض وكسورا على مستوى الأطراف، وتبقى الأسباب مجهولة في الوقت الذي يتردد أنها بسبب خلافات عائلية، ومن جهتها مصالح الأمن فتحت تحقيقا معمقا لمعرفة خلفيات هذا الحادث، وإلى ذلك فقد تعرضت محلات في حي الريم بالسهل الغربي لعملية سطو منظمة ليلة الأحد إلى الإثنين تمكن على إثرها أفراد العصابة الذين قاموا بالسطو على هذه المحلات من الاستيلاء على هواتف محمولة في المحل الأول وألعاب إلكترونية في المحل الثاني، وقد تقدم أصحاب تلك المحلات بشكوى رسمية لدى مصالح الأمن التي باشرت تحريات معمقة لتوقيف أفراد العصابة واسترجاع العتاد المسروق.
نبيل.ب