شرعت مديرية الغابات والحزام الأخضر لولاية الجزائر قبيل تفعيل مخطط مكافحة حرائق الغابات برسم موسم الصيف 2017 في تنفيذ عمليات مكثفة تخص الأشغال الحراجية و تنظيف وتهيئة المسالك على مستوى الغابات الكبرى بالعاصمة حسبما صرح به لواج اليوم الخميس المدير الولائي .
وأوضح السيد بعزيز نور الدين أنه في إطار برنامج مكافحة حرائق الغابات للموسم الصيفي الجاري تم اعتماد هذه الأشغال الحراجية التي تشمل تنظيف المساحات الغابية من مختلف النفايات وإعادة تهيئة كافة المسالك الغابية وذلك لحماية أزيد من 5000 هكتار من المساحات الغابية ووقايتها من الحرائق و تقليص حصيلة الخسائر المسجلة سنة 2016 .
وأكد المسؤول أن المخطط الذي يمتد من 1 جوان إلى 31 أكتوبر القادم يتضمن تعبئة الإمكانيات البشرية والمادية للمكافحة والوقاية من الحرائق والتنسيق بين القطاعات الغابات والحماية المدنية ومديرية الأشغال العمومية والجماعات المحلية ولفت أن اشغال التهيئة الدورية على مستوى الغابات الحضرية يندرج ضمن المخطط الأخضر الممتد إلى غاية 2029 .
وبخصوص الإمكانيات التي سخرت لتنفيذ مخطط مكافحة الحرائق لهذه السنة أشار المتحدث إلى وضع 4 فرق لحماية الغابات و60 عون للتدخل السريع لمجابهة الحرائق على مستوى ولاية الجزائر و تم تزويد تلك الفرق بالمعدات اللازمة للتدخل السريع قبل وصول النجدات من مصالح الحماية المدنية في حال انتشار الحريق .
و أوضح انه الى جانب ذلك تم تسخير شاحنات ذات صهاريج للإطفاء موزعة عبر مقرات الفرق المشار اليها علاوة على تخصيص عشرات نقاط للتزود بالمياه بكل المساحات الغابية الكبرى بالولاية فضلا على اتخاذ عدة إجراءات كتعميم الأجهزة اللاسلكية لتسهيل عمليات الاتصال عبر المقاطعات الغابية بالعاصمة .
و ذكر انه يعول بفضل المخطط الحالي تقليص مساحة الغابات المتلفة من خلال تنصيب ابراج للمراقبة موزعة عبر الغابات الرئيسية بالعاصمة على غرار “باينام ” و ” غابة الوئام المدني بابن عكنون ” و ” 19 جوان ” .
وأشار السيد بعزيز إلى مشاركة أعوان الغابات في عديد من المناورات الميدانية في كيفية التعامل مع الحريق برؤية عملياتيه وكيفية التنسيق والتدخل السريع بالتعاون مع أعوان الحماية المدنية وذلك بغية رفع درجة تأهبهم والرفع من فعاليتهم الميدانية وسرعة التنفيذ لمجابهة الحرائق .
وفي ذات الشأن ثمن المتحدث نتائج الحملات التحسيسية طيلة السنة تحت شعار ” محيطي أخضر” الموجهة للجمهور للوقاية والتحسيس بضرورة تفادي حرائق الغابات من خلال تعزيز ثقافة عدم رمي النفايات بعد زيارة الغابات وعدم رمي بقايا السجائر والزجاجات وتوقع أيضا بموجبها تراجع عدد الحرائق مقارنة مع السنوات الماضية .

توفير 20 موقعا غابيا لاستقطاب العائلات في غضون الموسم الصيفي 2017 بالعاصمة

وفيما يتعلق بالمواقع الغابية والحدائق الترفيهية التي ستفتح أمام العائلات خلال الموسم الصيفي الجاري أكد المدير الولائي أن العاصمة تسجل وجود 25 موقعا غابيا أين تم فتح 12 موقعا غابيا ناهيك عن التهيئة المستمرة للحدائق حيث
أصبحت العاصمة تتوفر على 20 موقعا غابيا لإستقطاب العائلات في غضون الصائفة .
كما أبرز أنه سيتم قريبا تسلم مشروع موقع غابي يقع بمنطقة بني مراد ببلدية برج الكيفان وكذا إنطلاق أشغال التهيئة على مستوى غابة ين حدادي ببلدية بني مسوس قريبا وذلك من أجل تخفيف الضغط على الغابات المكتظة كبوشاوي وغابة الوئام ببن عكنون .
وبالمقابل سجل المسؤول إرتياجه لمستوى تقدم الأشغال واستلام مختلف المواقع والغابية التي من شأنها أن تغير وجه العاصمة باعتبارها فضاءات تستقطب المواطنين ضمن المخطط الأخضر الممتد إلى غاية 2029 .
يشار ان ولاية الجزائر تتوفر على ثروة غابية تفوق مساحتها 5.000 هكتارموزعة عبر 113 موقع غابي عدد هام منها موجود عبر النسيج العمراني و يشمل مساحات تتراوح بين 1 الى 8 هكتارات , فيما تتفاوت مساحة الغابات الكبرى بالعاصمة الى بين 300و 600 هكتار على غرار غابات “مقطع خيرة” و” بوشاوي” و ” بوزريعة ” و ” بن عكنون ” و “باينام” و ” 19 جوان “.