اهتزت مدينة سكيكدة صباح أمس على وقع جريمة راحت ضحيتها ضابطة شرطة بالأمن العمومي  لولاية سكيكدة بحي واد الوحش بعاصمة الولاية.

وحسب مصادر “الصريح” فإن الضحية نور الغزلان “ت” تبلغ من العمر 29 سنة مطلقة وحامل في شهرها التاسع تعمل كضابطة في الأمن العمومي بولاية سكيكدة، تم العثور عليها جثة هامدة غارقة في بركة من الدماء بمسكنها فجر أمس. ويرجح أن الضحية تلقت طعنة بواسطة سلاح أبيض أردتها قتيلة في حدود الساعة الثالثة صباحا.

مصالح الحماية المدنية تنقلت فور تلقيها النداء رفقة مصالح الأمن والشرطة العلمية لنقل الضحية إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى عبد الرزاق بوحارة، فيما فتحت المصالح الأمنية تحقيق  لمعرفة أسباب وملابسات الجريمة.

عمار زقاري