سيتم تجنيد أزيد من 1600 عون موسمي للقيام للسهر  على أمن و نظافة شواطئ العاصمة بمناسبة الموسم الاصطياف المقبل 2017 حسبما كشف  عنه أمس بالجزائر العاصمة والي ولاية الجزائر عبد القادر زوخ.و قال السيد زوخ بمناسبة إشرافه على التحضيرات المتعلقة بالموسم الاصطياف  2017  على مستوى شاطئ سيدي افرج ببلدية اسطاولي أنه “سيتم تسخير 1650 عون  موسمي للسهر على نظافة الشواطئ و الحراسة و مختلف الخدمات لفائدة المصطافين  بولاية الجزائر علاوة على تجنيد 800 عون آخر تابعين للحماية المدنية.و جدد الوالي تأكيده على ان الدخول لشواطئ العاصمة “سيكون دوما بصفة مجانية”  مذكرا أن بعض الشباب أرادوا اقتحام الشواطئ بوضع الكراسي و الطاولات حيث تم  حجز كل هذه الأشياء ضمانا لمجانية الشواطئ.و أضاف  أنه  تم توفير على مستوى شواطئ العاصمة 14 حظيرة لركن السيارات و  الحافلات بسعة 12000 مركبة.و أوضح السيد سوالمية عبد الرحمان منسق برنامج المتعلق بالتحضيرات  لموسم الاصطياف 2017  من جهته أنه يوجد بولاية الجزائر 65 شاطئ مسموح للسباحة  منها 14 شاطئ محروس 24سا/24سا على مدار أيام الأسبوع بتوفير 465 عون.و أضاف انه يوجد كذلك 22 شاطئ مجهز بالإنارة الليلية  لتمكين المواطنين من  التمتع بالشاطئ ليلا .و قد تم توفير كذلك  4 مساحات للعلب بشواطئ سيدي افرج و البهجة و  الجميلة و ثلاثة مجموعات ألعاب مائية على مستوى الصابلات و سيدي افرج و  الجميلة علاوة على حوالي 300  مقصورة خدماتية منها 90 مرش لفائدة  المصطافين-حسب المسؤول.