دخل طلبة جامعة باجي مختار في مختلف التخصصات اختبارات السداسي الأول كغيرهم من طلبة مختلف جامعات القطر، والكل يحدوه الأمل في تحقيق نتائج جد مريحة تحسبا للسداسي الثاني الذي سينطلق مباشرة بعد الانتهاء من اختبارات الفصل الأول،  وبدخول الطلبة في مرحلة الاختبارات يكون السداسي الأول من الموسم الجامعي الحالي قد شارف على الرحيل.

لكن ما يؤرق الأستاذ الجامعي والقائمين على الشأن الجامعي بصفة عامة هو ظاهرة الغش التي انتشرت بين بعض الطلبة الذين يرون في النجاح بشتى الوسائل والطرق مسألة حيوية، وبالتالي لا يترددون في توظيف شتى الوسائل المتاحة من أجل تحقيق ولو نجاح وهمي، وهو ما يجعل المسؤولين عن تأطير عملية الاختبارات أمام مسؤولية جسيمة للحد من أخطار هذه الظاهرة التي استفحلت في المجتمع الطلابي وفي مختلف المستويات، وعليه ينبغي تفعيل مجالس التأديب وجعلها تضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه اقتراف خطيئة الغش لأنها ستنتج لنا كفاءات – مع الأسف – مغشوشة….وفق الله أبناءنا الطلبة المجدين في اختباراتهم.

د/السبتي سلطاني