تمكنت عناصر الأمن الحضري الأول من توقيف شخصين في عقدهما الثاني من العمر على خلفية تورطهما في قضية تكوين جمعية أشرار لارتكاب جرم السرقة بالخطف مقترنة بظرف التعدد واستعمال مركبة.
عملية التوقيف جاءت إثر شكوى تقدم بها خمسيني مفادها تعرضه للسرقة عن طريق الخطف قبل فتحه باب منزله استهدف منه مبلغ مالي قدره 260 مليون سنتيم من طرف شخصين مجهولين كان يمتطيان دراجة نارية نوع “فيسبا “واستنادا للمواصفات التي قدمها الضحية عن الفاعلين تم توقيف احدهما وهو مسبوق قضائيا وبتحويله للمصلحة وبعرضه على الضحية تعرف عليه مباشرة وبمواصلة التحقيق معه تبين انه كان معه شريكين في العملية حيث كان يترصدان للضحايا بجانب المكتب البلدي الخاص بالتصريح بالبيع وبعد مشاهدتهما للضحية الذي باع سيارته وعند اكتتابه مع المشتري واستلامه المبلغ قاما بتتبعه وأثناء محاولة فتح باب مسكنه قاما بخطف المبلغ المالي الذي كان يحمله في حقيبته ولاذا بالفرار نحو وجهة مجهولة.