اتخذت وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد  البحري اجراءات وقائية صارمة بعد تسجيل اصابة 40 رأس من الابقار بداء الحمى  القلاعية ببعض الولايات حسبما افاد به وزير  الفلاحة السيد عبد القادر بوعزغي.
اتخذت وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد  البحري اجراءات وقائية صارمة بعد تسجيل اصابة 40 رأس من الابقار بداء الحمى  القلاعية ببعض الولايات حسبما افاد به وزير  الفلاحة السيد عبد القادر بوعزغي.
وصرح الوزير على هامش الجمعية العامة للغرفة الوطنية للفلاحة أنه تم تطبيق  القوانين المعمول بها في هذا الجانب لتفادي انتشار العدوى للمناطق اخرى.
وعليه تم اصدار قرار بايقاف استيراد هذا النوع من الماشية  ومنع تنقلها الا  بترخيص الى جانب ايفاد الاطباء البياطرة الى الولايات لمراقبتها والوقوف على اي تطور.
وتابع السيد بوعزغي:” نعمل حاليا على احتواء هذه الامور ومعالجتها بكل  مسؤولية”.
وفي موضوع آخر يتعلق باجراءات السلامة لتفادي تعفن مواشي عيد الاضحى بعد  ذبحها اكد الوزير ان القطاع لا يمكنه الجزم بعدم تكرار الظاهرة الا انه سيتخذ كل اجراءاته للحرص على عدم تعرض المواطنين لخسائر خلال هذه المناسبة  الدينية.
وقال السيد بوعزغي ان الوزارة شرعت في اجراءات تحسيسية لفائدة المربين  ومراقبة نوعية الغذاء الذي يتم منحه للماشية  الى جانب وضع البياطرة في متناول المربين والباعة .
وفي سؤال يخص مدى وجود امكانية لاستيراد الاضاح من الخارجي قال الوزير انه  لم تجر العادة لاستيراد الاضاح بالنظر الى توفرها بكمية تسد حاجة المواطنين  خلال هذه المناسبة.
وفيما يخص الاسعار اوضح السيد بوعزغي انها تخضع لنظام السوق مبديا تمنياته  بان تكون في متناول المواطنين.
وبخصوص تنظيم الاسواق ي طلبت الوزارة من الولاة بتخصيص اسواق ومساحات توجه  لبيع الاضاحي من اجل تسهيل عمليات المراقبةي اين سيكون القطاع حاضرا من خلال  تخصيص الاطباء البياطرة لمراقبة المواشي عبر الاسواقي يتابع الوزير.