أبرز والي ولاية تبسة ” عطالله مولاتي ” خلال مداخلته أثناء إشرافه نهاية الأسبوع الماضي على توزيع استفادات لفائدة عدد من المدارس الابتدائية ببعض بلديات الولاية الجهود الجبارة التي تبذلها الدولة في قطاع التربية، وما يرافقها من مهام وأنشطة تضطلع بها الجماعات المحليّة والتي أضحت في صلب مهامها.
لا سيّما ما تعلق بالمدرسة الابتدائية ينمّ بصورة واضحة عن الرّغبة الحقيقية في الرقيّ بهذا القطاع وتوفير كل الإمكانيات اللّازمة لحسن سير المؤسسات من جهة وتمدرس التلاميذ في ظروف حسنة من جهة أخرى. بغية تحسين مستوى التحصيل العلمي لدى المتلقّى وتمثلت الاستفادات المقدمة لقطاع التربية عن طريق صندوق التضامن الوطني فيما يتعلق بالتهيئة والصيانة مع منح مالية للابتدائيات واجور عمال المدارس قدرت بمبلغ 320.000.000 دج ومنح إعانة مخصصّة لإعادة الاعتبار للمدارس الابتدائية ضمن برنامج الصندوق لسنة 2018 قدرها 486.000.000 دج للتكفل أساسا بتجديد الكتامة وإعادة الاعتبار لدورات المياه والأشغال النهائية لإنجاز الأقسام التوسيعيّة و منح إعانة من طرف الصندوق قدرها 16.000.000 دج لتزويد ابتدائية “العرامي” بمدينة تبسة بالطاقة الشمسية ومن جانب النقل المدرسي تم منح 24 حافلة لفائدة البلديات ضمن برنامج الوزارة لسنة ” 2010″ من بين 175 آلية أخرى مع منح إعانة سنوية منذ سنة 2015 للتكفل بصيانة وكراء حافلات النقل المدرسي بمجموع 323.000.000 دج خلال 03 سنوات وتسطير برنامج لتدعيم البلديات بالحافلات قبل نهاية السنة الجارية ( تمّ استلام حافلة لفائدة بلدية العقلة المالحة ) وبخصوص التدفئة المركزية فقد تم منح إعانة خاصة بالتدفئة المدرسية سنة “2017” قدرها 30.000.000 دج لاقتناء حوالي 574 مدفأة والتكفل بأشغال الصيانة و منح مبلغ لتهيئة وإعادة الإعتبار للمدارس الإبتدائية مخصّص لتوصيل الغاز وتصليح واقتناء المدفآت ضمن برنامج الصندوق لسنة 2018 قدره 114.500.000 دج كما كانت للتغذية المدرسية مبالغ مالية ومنها المبلغ الممنوح لسنة 2017 للتكفل بـ 773 تلميذا .بـ 649.000 دج والمبلغ الممنوح لسنة 2018 للتكفل بنفس الغرض570.000.000 دج وبلغ عدد التلاميذ المستفيدين حوالي 86000 تلميذا.
كما خصصت الولاية عن طريق مساهمة الدولة فيما يخص الصيانة والتهيئة مبلغ قدره 7.400.000 دج لإعادة الإعتبار للمدارس الإبتدائية وإقتناء 50 حافلة لفائدة البلديات منذ سنة 2013 ، منها 14 خلال سنة 2018 وتخصيص مبلغ قدره 5.000.000دج ضمن الميزانية الإضافية لسنة 2018 تمّ من خلاله اقتناء 194 مدفأة وهي قيد التوزيع للعديد من بلديات الولاية مع تخصيص مبلغ لتحسين الوجبة الغذائية ضمن ميزانية الولاية قدره: 6.000.000 دج كم كان للعمليات التضامنية نصيب بتخصيص مبلغ سنوي للعملية التضامنية المخصّصة لإقتناء المحفظة المدرسية وتخصيص مبلغ لتسيير مصاريف الامتحانات وتكريم المتفوقين قدره 15.000.000دج ومن جانب تدعيم المطاعم المدرسية فقد تم توظيف أكثر من 2330 عاملا من خلال إعانة الصندوق سنة 2011 و تدعيم البلديات بعمال المطاعم والمدارس الإبتدائية من خلال عقود الإدماج المهني CIP قدرها 903 منصب ممنوحة من طرف الوزارة، تمّ توزيعها لفائدة 18 بلدية غير حدودية بمعدل 03 عمال لكل مدرسة تقريبا و حوالي 500 منصب ممنوحة ضمن برنامج مديرية التشغيل لفائدة البلديات الحدودية أي بمجموع 1400 منصب عمل بهذه الصيغة لتدعيم المطاعم والمدارس الابتدائية مع الشروع في تكوين 777 عاملا بالمطاعم المدرسية ضمن برنامج وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية بالتنسيق مع وزارة التكوين والتعليم المهنيين.

تبسة – الصريح
هواري غريب