تم فتح 39 منصب تكويني لنيل شهادة الدكتوراه بجامعة عباس لغرور بخنشلة برسم السنة الجامعية الجديدة 2019-2020 حسبما استفيد  من إدارة هذه المؤسسة التي تعنى بالتعليم العالي.

وكشف نائب رئيس الجامعة المكلف بالبيداغوجيا عبد الرحيم صيام في تصريح  لـ”لصريح” أنه تم فتح 39 منصب تكويني في إطار الدكتوراه في 13 تخصصا بمعدل 3 مناصب لكل تخصص، مشيرا إلى أن تاريخ إجراء المسابقة الكتابية الخاصة بالالتحاق بالتكوين في الطور الثالث حدد بتاريخ 26 أكتوبر القادم.

وأوضح ذات المسؤول، أن الشعب المعنية بفتح مسابقة دكتوراه الطور الثالث بجامعة عباس لغرور بخنشلة هي الإعلام الآلي بـ9 مناصب مقسمة مناصفة على ثلاث تخصصات وشعبة علوم الطبيعة والحياة بـ3 مناصب، إضافة إلى شعبة علوم اقتصادية والتسيير وعلوم تجارية بـ6 مناصب مقسمة على تخصصي تسويق وتجارة واقتصاد البيئة والتنمية المستدامة .

كما تم فتح 9 مناصب تكوينية في شعبة الحقوق والعلوم الإدارية مقسمة على تخصصات القانون الإداري والقانون المدني والقانون الدولي الجنائي، و6 مناصب في شعبة العلوم السياسية مقسمة مناصفة بين تخصصي العلاقات الدولية والتنظيم السياسي والإداري، و6 مناصب في شعبة العلوم الاجتماعية مقسمة هي الأخرى بين تخصصي علم الاجتماع الأسري والتغيير الاجتماعي وكذا علم اجتماع التنمية والحراك الاجتماعي.

وكشف صيام أن وزارة التعليم العالي والبحث العالي قررت تمديد تاريخ آخر أجل للتسجيل ضمن الأرضية الرقمية للتسجيل في مسابقة الدكتوراه حتى تتيح لأكبر عدد ممكن من الطلبة الذين لم يتحصلوا مبكرا على شهادات نجاحهم من بعض المؤسسات الجامعية التسجيل والمشاركة في مختلف المسابقات التي تنظمها جامعة عباس لغرور بخنشلة.

كما أكد نائب مدير جامعة الشهيد عباس لغرور بخنشلة المكلف بالبيداغوجيا أن الجامعة تدعمت بتوظيف 20 أستاذا جديدا وهي التوظيفات التي خضعت لنمطي التوظيف المتعارف عليهما الأول الخاضع للمسابقة والثاني الخاص بمنتوج التكوين الخاص بالأساتذة الذين استفادوا من منح دراسية طويلة المدى تحضيرا للدكتوراه خارج أرض الوطن وعدد من الأساتذة الجدد قدموا إلى الجامعة عن طريق التحويلات الجامعية لأطقم التدريس.

وخلص ذات  المسؤول، إلى أن التوظيف الجديد من شأنه تعزيز خريطة التأطير البيداغوجي بالجامعة وكذا القضاء على العجز المسجل والملاحظ في بعض التخصصات كتخصص الإنجليزية

الذي كانت له حصة الأسد من حيث عدد الأساتذة الجدد بعد أن وجه له 7 أساتذة اثنان منهما منتوج التكوين و 3 عن طريق مسابقة التوظيف واثنان آخران في إطار التحويلات .

خنشلة-الصريح

حبيب.ع