فلاحــون يـهددون بتصعيـد الاحتجاج ببن عزوز
هدد العشرات من فلاحي منطقة بن عزوز بسكيكدة بتصعيد الاحتجاج، لنقص المياه الموجهة لسقي محاصيلهم الزراعية، والتي تعد المصدر الوحيد لكسب قوت عائلاتهم.
و حسب بعض الفلاحين الذين التقت بهم “الصريح”، فإن الوضع ازداد تأزما بعد بوادر جفاف الوادي الوحيد الموجود بالمنطقة، و الذي كان مصدرهم للحصول على مياه السقي الفلاحي، واوضحوا بأنهم ضاقوا ذرعا من عدم تحرك الجهات المعنية قصد إيجاد الحل المناسب، كما طالبوا من السلطات المحلية و الولائية بالتدخل قصد الموافقة على استغلال مياه سد العنبة لإنقاذ محاصيلهم الفلاحية من التلف، لاسيما و أن الأمر لا يقبل التأجيل، وان المحاصيل الفلاحية في مقدمتها محصول الطماطم الصناعية التي تعرف زراعتها انتشارا كبيرا و وفرة في الإنتاج بمنطقة بن عزوز هذا الموسم، وتعد البلدية الأولى على المستوى الوطني من حيث كمية الإنتاج ، ناهيك عن اعتماد سكان المنطقة على هذا المنتوج في حياتهم اليومية.
الوضعية هذه المتأزمة دفعت ببعض الفلاحين الى الحفر العشوائي للآبار دون موافقة الجهات الوصية مما يؤثر لا محالة على التوازن البيئي بالمنطقة، وحرمان فلاحي المنطقة من مياه السقي من زيت العنبة يؤدي المحاصيل الى الكساد، خصوصا وان منسوب سد زيت العبة في تناقص والذي وصل إلى 61 مليون مترًا مكعبًا، وتخصيص 11 مليون مترًا مكعبًا لصالح تزويد المواطنين من المياه الشروب.
وحسب مصادر مطلعة فان مديرية الري بالولاية طلبت من الوزارة الوصية تخصيص 6 ملايين متر مكعب من المياه من سد زيت العنبة لصالح فلاحي الجهة الشرقية من الولاية، وذلك خلال فترة جوان، الى سبتمبر القادم خصوصا وان هذه الكمية لا تؤثر على منسوب السد، ومن المنتظر انت تكون من بين النقاط التي يتم مناقشتها بالاجتماع بالوزارة المعنية خلال الأيام القادمة.
سكيكدة -الصريح
لطفي.ع