جدد مربو الماشية بالمسيلة، مطلبهم القاضي بضرورة  إيجاد حلول تنتشلهم من الوضعية الراهنة المتزامنة مع وباء كورونا، مشيرين في هذا السياق إلى حالة الانكماش والتراجع التي أصابت مدخلوهم، المرتبط بنشاطهم وحركتهم على مستوى اسواق الماشية المغلقة كما هو معلوم بسبب انتشار جائحة كورونا. وتبعا لذلك  ناشد هؤلاء  كافة السلطات المعنية بالتدخل لأجل إيجاد آليات تتيح لهم الفرصة في الحصول على ما يسد احتياجاتهم اليومية ومطالب أسرهم، المرتبطة أساسا بالحركة التجارية عبر أسواق الماشية المنتشرة بإقليم الولاية، وهنا أوضح العديد منهم بأنهم مع إجراءات الوقاية كما بالنسبة لباقي الأنشطة التجارية، ولكن غلق الأسواق في ظل الجائحة يضيف عدد منهم أحالهم على وضعية اجتماعية وصفت بالصعبة، لأن الإجراءات القائمة حالت دون ممارسة أي نشاط مرتبط ببيع الماشية بالأسواق المعروفة، وأمام هذه الوضعية الاستثنائية تم التشديد على أهمية أن تجد السلطات الولائية حلا يتيح لهم الفرصة بممارسة نشاطهم طبقا لإجراءات صحية ووقائية  معينة مثل ما هو معمول به  بباقي الأنشطة . 

                                                               ب.الطيب