عمراني يعيد السنافر إلى الواجهة
أشاد أنصار شباب قسنطينة بالعمل الكبير الذي يقوم به المدرب عبد القادر عمراني في سبيل إعادة الفريق إل الواجهة حيث تمكن من فك العقدة بداية من مباراة شبيبة الساورة التي فاز بها النادي، إضافة إلى التعادل الإيجابي الذي عادت به التشكيلة من خرجتها الأخيرة إلى بجاية أمام الموب، ويبدو أن التقني السابق لوفاق سطيف أضحى المنقذ الرئيسي للفريق بما أنه استطاع أن يحقق الديكليك ويضع خطوة حاسمة نحو تحقيق البقاء في الرابطة الأولى المحترفة.
يأتي هذا في وقت جاءت عقوبة وسط الميدان الهجومي بلعميري في لقاء الموب، لتخلط حسابات المدرب عمراني سيما وأن بلعميري عاد إلى مستواه الحقيقي وأضحى يقدم كرات سانحة للتسجيل لرفقائه، إضافة إلى تسجيل لأهداف حاسمة كما فعلها أمام الموب، وأشارت مصادرنا أن بلعميري قد يغيب للقاءين متتاليين بعد أن فقد أعصابه بسبب استفزازات لاعب الشباب السابق ووسط ميدان الموب الحالي عنتر بوشريط، حيث كان رد فعل بلعميري عنيفا أمام مرأى حكم اللقاء صحراوي، الذي لم يتوان في إشهار البطاقة الحمراء في وجهه، وسيغيب بلعميري عن مباراتين على الأقل.
غيابه عن لقاء سوسطارة مؤثر جدا
سيكون غياب بلعميري عن لقاء اتحاد العاصمة، جد مؤثر بما أن وزن اللاعب واضح في التشكيلة القسنطينية التي تبقى مطالبة بالفوز على أبناء سوسطارة والتقدم أكثر في الترتيب العام.
ب.ميدو