تم فتح  12 مطعما للرحمة بمناسبة شهر رمضان الكريم عبر المدن الحضرية الكبرى بولاية سوق أهراس و ذلك بعد التأكد من الشروط اللازمة لاستغلال هذه الفضاءات من صحة و نظافة سعيا منها للتكفل بالمواطنين الفقراء منهم وعابري السبيل خلال هذا الشهر الكريم بإشراف وتمويل الهلال الأحمر الجزائري الذي حرص على الإلمام بالمناطق النائية و المعزولة  وإتحاد التجار وعدد من الجمعيات الخيرية وخواص  فيما وصل عدد العائلات المعوزة عبر ولاية سوق أهراس  حيث تم فتح خمسة منها تابعة للهلال الأحمر الجزائري وأربعة كانت بمبادرة من طرف بعض البلديات علة غرار  فيما وصل عدد المطاعم التي ستفتح من طرف المحسنين الـ  3 مطعما لتفتح بدورها بعض الجمعيات الخيرية 7 مطاعم الرحمة منها إفطار عابري السبيل بمفترق الطرق طريق خميسه من تنظيم الكشافة الإسلامية فرع سدراتة و كذا توزيع وجبات خفيفة لفائدة عابر سبيل  على مستوى محور دوران جامعة محمد الشريف مساعديه  من طرف الجمعية الوطنية للعمل التطوعي سوق اهراس وقد استحسن مواطنون هذه الالتفاتة التي  اعتبرها بجد حسنة خاصة و أن الولاية أعطت مثالا في التواد و التراحم و المساعدة البعض في الفترة الأخيرة من طرف الجمعيات الفاعلة في الولاية على غرار جمعية شباب الخير و جمعية الوطنية للعمل التطوعيوحسب مصدر من مديرية النشاط الاجتماعي فقد تم اقتناء من خلال ميزانية أخرى شارك فيها كل من وزارة التضامن والولاية زهاء خمسة ألاف قفة رمضان قيمة 4200 دج للقفة الواحدة تحتوي على 12 مادة غذائية أساسية على غرار زيت المائدة والسكر والدقيق تم إحصاؤها على مستوى بلديات الولاية النائية مشتة لمزاره و الفدان و كدا النشعة و دوار المعزولة و مشتة سيدي عبد الله.
نادية لعواشرية