يطالب سكان حي الإخوة سويسي المعروف بـ ” الزاوية” ببلدية عزابة شرق مدينة سكيكدة، بتدعيم قاعة العلاج الوحيدة بالحي، بعد أن أصبحت غير قادرة على تقديم الخدمات الصحية لسكان الحي المتزايدة الذي يصل عددهم إلى 7 ألاف ساكن، خصوصا فيما يتعلق بالفحوصات الطبية ومختلف الخدمات الصحية، ناهيك عن وضعية قاعة العلاج التي توجد في وضعية لا تحسد عليها، مما زاد في معاناة كبار السن، والحالات المزمنة، إضافة الى الأطفال الصغار، الامر الذي جعلهم يتنقلون الى مقر بلدية عزابة للحصول على العلاج المناسب، عند القطاع العام او الخاص وحسب السكان فإن التعامل مهع هذا الإنشغال بات مؤرقا سيما بعد تخصيص ميزانية لتغطية احتياجاتهم سيما المستعجلة منها على غرار حالات الولادة والإسعافات الأولية لكبار السن .وللتكاليف الباهظة التي تنجر على هذه الوضعية ومخلفاتها، يأمل سكان الزاوية ان تلتفت إليهم مديرية الصحة، بتدعيم قاعة العلاج، وتنويع الخدمات الصحية الأكثر طلبا، إضافة الى توفير التجهيزات اللازمة والأدوية، الواجب توفرها في هذا المرفق الهام، حتى يتم رفع المعاناة التي يعيشها مواطنو المنطقة في الجانب الصحي خصوصا في الخدمات الطبية العادية.
كما أثار سكان الحي الوضعية الكارثية التي يوجد عليها طرقات الداخلية من اهتراء بالكامل، مطالبين من السلطات المحلية إعادة تهيئتها، لتمكين السكان من استعمالها ، زيادة على رفع القمامات وبقايا الصلبة من مختلف نواحي التجمع السكاني ويأمل السكان من خلال “الصريح” أن ترفع شكاويهم للسلطات المعنية وتؤخذ بعين الغعتبار خاصة وأنها منطقة استراتيجية من شأنها أن تكون صرحا تنمويا في حال تم استحداث مشاريع تنموية جديدة تتعلق بالصحة والسكن والتشغيل والمنشآت التربوية .