تداولت بعض المواقع التواصل  الاجتماعــــي والمجموعات  والصفحات الفيسبوكية خبر إلقاء القبض على زوجة رئيس الحكومة الأسبق عبدالمالك  سلال الموقوف حاليا بسجن الحراش، وهي بصدد الهروب برا إلى الجارة تونس  عن طريق المعبر الحدودي أم الطبول، وحسب مصادر أمنية مؤكدة لـ”الصريح” فإن الخبر مجرد إشاعة كاذبة وعار من الصحة وحركة المرور جد عادية بالمعبر البري الحدودي بأم الطبول ولم يسجل أي توقيف لأي شخصية حيث أكد  أن كل ما نشر وكتب في مواقع التواصل الاجتماعي مجرد إشاعات كاذبة.

ام دوادي الفهد