عمار زڨاري

شن، والي ولاية سكييكدة عبد القادر بن سعيد، حملة واسعة ضد عصابات العقار، التي استحوذت على جيوب عقارية كبيرة  بعاصمة الولاية، مستغلة بذلك الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد، حيت أعطى أمر بمكافحة البناء الغير شرعي والتعدي على أملاك الدولة.

وفي هذا الخصوص نفذ يوم أول أمس قرار هدم للبيوت الفوضوية التي شيدت بمنطقة سيدي أحمد، مع إحالة أصحابها على العدالة.

وعرفت هذه المنطقة بالخصوص في وقت مضى  نهبا كبير للعقار والقطع الأرضية هناك، حيث استولى بعض الأشخاص على قطع أرضية كبيرة تابعة لأملاك الدولة، وقاموا بتقسيمها وبيعها في شكل قطع أرضية صغيرة خاصة بالسكن، وسط صمت من طرف المصالح المسؤولة، وذلك في عهد الولاة السابقين المتعاقبين على إدارة شؤون الولاية والمتواجدين رحن الحبس عن تهم تتعلق بالفساد.

و أمر الوالي، عبد القادر بن سعيد، المصالح التقنية التابعة لبلدية ودائرة سكيكدة بتتبع ومراقبة البناء في المناطق التي تشهد الاستيلاء على العقار وبشكل دوري، لوقف هذه الظاهرة التي عرفت تزايد كبير خاصة في السنوات الأخيرة.