أطلقت أمس، مصالح أمن سكيكدة برنامج نشاطات ثري يدخل في إطار التحسيس والتوعية من مخاطر الانترانت والألعاب الإلكترونية عبر الشبكة العنكبوتية، وهي الحملة التي تم إطلاقها من طرف المديرية العامة للأمن الوطني لفائدة أطفال المدارس، ومراكز التكوين المهني عبر قطاع اختصاص الامن الوطني بهدف تحسيسيهم وتوعيتهم.هذه الحملة على المستوى المحلي انطلقت أمس، تحت إشراف رئيس أمن الولاية وبتأطير إطارات وأعوان أكفاء تابعين لخلية الاتصال والعلاقات العامة وفرقة مكافحة الجريمة المعلوماتية وفرقة حماية الطفولة بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية، وكذا مختلف أمن الدوائر حيث بالتنسيق مع مديرية التربية لولاية سكيكدة التي رحبت بالمبادرة سيتم خلال هذه الفترة من زيارة العديد من المؤسسات التعليمية بأطوارها الثلاثة المتواجدة بإقليم ولاية سكيكدة. أين سيتم تقديم دروس توعوية لفائدة الأطفال المتمدرسين حول الاستعمال السيئ للانترنات وذلك من خلال استهداف هاته الفئة الهشة المعرضة بصفة كبيرة لمخاطر الاستعمال الخطير للإنترنت تتضمن نصائح وإرشادات بخصوص الاستعمال الآمن للشبكة العنكبوتية وأخطارها على الأطفال لاسيما في سن مبكرة ، وما يخلفه الاستعمال المفرط للأنترنت من إضعاف لشخصية الطفل، وما تسببه بعض الألعاب الإلكترونية، بعد أن تم تسجيل قضايا وأحداث خطيرة من هذا النوع على مستوى بعض ولايات الوطن في الآونة الأخيرة بلغت إلى حد فقدان أرواح أطفال وبراعم في عمر الزهور .
لطفي.ع