طالبو السكن الاجتماعي يحتجون أمام مقر دائرة باتنة
أقدم صباح أمس العشرات من طالبي السكن الاجتماعي بمدينة باتنة، على الاحتجاج أمام مقرالدائرة بسبب تأخر الإفراج عن القائمة الاسمية للسكنات الاجتماعية المبرمجة من طرف مصالح الدائرة .
مطالبين السلطات المحلية بالتعجيل في توزيع السكنات أو الإفراج عن قائمة المستفيدين منها وبالتالي إعفاء عائلاتهم من أزمة السكن والمتاعب الناجمة عنها من ارتفاع تكاليف تأجير السكنات و كذا تمكين العائلات المحتاجة من سكنات لائقة و إخراجها من العيش وسط منازل هشة، و ذلك عقب انتشار إشاعات ومعلومات تفيد بأن القائمين على مستوى الدائرة قد أعدوا القائمة الاسمية للمستفيدين من السكنات على أساس المحاباة والمحسوبية، الأمر الذي أدى إلى توافد العشرات على مقر الدائرة للمطالبة بالإفراج عن القائمة المذكورة خاصة وأن الجهات المخولة لم تقم بإبلاغ من أودعوا ملفاتهم بموعد توزيع السكنات الجاهزة وكذا الحصة المراد توزيعها، وفي هذا السياق فقد تدخلت مصالح الأمن إلى عين المكان للتحكم في الوضع تفاديا لأي انزلاق، أين تم دعوة ممثلين عن المحتجين إلى التحاور حول على تفاصيل القضية واطلاعهم على آخر المستجدات من قبل رئيس الدائرة، وحسب المعطيات المتوفرة لدى “الصريح”فإن هناك أزيد من2100 ألف وحدة سكنية استفادت منها الدائرة ويُنتظر أن يتم توزيعها في المستقبل القريب وعرفت ولاية قالمة خلال السنة الجارية والسنة المنقضية جملة من الإحتجاجات لسكــــــان البلديات المركزية والأحياء النائية والمجاورة رفعت فيها عدة مطالب تتعلق بمشاريع التنمية والتهيئة والبطالة والسكن ويعد المطلب الأخير على رأس عدة انشغالات تميزت بالتصعيد في عدة نقاط من ذات الولاية .