لا تزال إشكالية العقار في حمام الضلعة بالمسيلة, تصعب من عملية انشاء مرافق عمومية , أو اقامة مؤسسات ذات الصلة بالحياة اليومية للمواطنين حيث ومن اجل تطويق هذا الاشكال الذي عمر اكثر من نصف قرن, دعا والي ولاية المسيلة حاج مقداد، سكان بلدية حمام الضلعة إلى التعاون مع السلطات المحلية وتسهيل عملية التنازل على العقار الخاص لفائدة المصلحة العامة،بهدف اقامة مشاريع سكنية عمومية ايجارية أو مشاريع تنموية , مسئول الهيئة التنفيذية،أكد في رده على مختلف الانشغالات التي طرحها المنتخبين المحليين، بخصوص أزمة العقار واستنزاف الجيوب في وقت سابق،على ضرورة اخذ كافة الاحتياطات المرتبطة بالعقار وهذا تدعيما لمشاريع تعود بالفائدة على سكان المنطقة ، وهنا تمت الاشارة إلى مسألة حق الشفعة و التنازل من خلال التعاون بين ملاك الأراضي والسلطات المحلية، وتشجيعهم على التنازل على مساحات كافية لتجسيد مختلف المشاريع الخدماتية والاقتصادية وغيرها, وفي السياق قدم والي الولاية جملة من المقترحات ذات الصلة بهذا الواقع والغرض تفكيك مسالة ندر بل انعدام الجيوب العقارية , اقترح على طالبي السكن ايداع ملفاتهم على مستوى البلديات المجاورة لمواجهة العجز المسجل في الأوعية العقارية وهو الأمر الذي سيحرم فئة واسعة من سكان المنطقة من الاستفادة نظرا لغياب فضاءات وأوعية عقارية لاحتضان المشاريع السكنية,كما شدد حاج مقداد على أهمية مواصلة محاربة ظاهرة البناءات الفوضوية التي بنيت خارج الاطار القانوني ،ومنه تطويق النقاط السوداء التي تتزايد عبر بلديات الولاية،وهو ما يساهم في تشوية المحيط وخلق أحياء فوضوية،على الرغم من تخصيص أغلفة مالية سواءً لشبكات الصرف الصحي أو المياه والكهرباء وغيرها من المتطلبات،مؤكدا على أهمية لعب الدور المنوط من طرف رؤساء المجالس الشعبية البلدية لمراقبة المحيط واتخاذ الإجراءات الضرورية لمنع انتشار البناءات الفوضوية وهذا بحسب المسؤول الاول بالولاية متعلق بتطبيق القانون ولا سلطة تعلو فوق سلطة القانون , ومما تجدر اليه الاشارة أن تدخل والي الولاية جاء على هامش الزيارة الاخيرة التي قادته إلى بلديات حمام الضلعة و اولاد منصور وونوغة وتارمونت ، وكانت فرصة لمعاينة مشروع انجاز 600 وحدة سكنية عمومي ايجاري بحي الحوران التي توشك على الانتهاء من مختلف الشبكات الضرورية، اضافة إلى مشروع انجاز قسمين دراسيين باحد مدارس المنطقة ، ومن بين النقاط الجديدة التي زارها والي الولاية قسم الحالة المدنية الجديد على مستوى بلدية حمام الضلعة , اضافة إلى الوقوف على سير المشروع الجديد لبلدية ونوغة مع حصة 220 سكن ,كما كانت الفرصة مواتية للعديد من المواطنين لطرح جملة من الانشغالات تتعلق بالتنمية والقضاء على كل اسباب التهميش والعزلة, لكن تبقى قضية انعدام الجيوب العقارية العمومية على مستوى بلدية حمام الضلعة ترهن العديد من المشاريع .
الطيب.ب