طالب عشرات الفلاحين والمواطنين عبر مختلف مناطق الولاية الجهات المعنية التدخل لتفعيل مشروع الربط بالطاقة الشمسية, ويأتي هذا الحرص في ظل نجاح عدة تجارب عبر القطر وبولايات مجاورة حسب المتصلين ب “الصريح”,يذكر إن مصادر أكدت لنا أن مشروعا للطاقة الشمسية كان من المفترض ان يغطي حوالي 2400 ساكن بالولاية مؤكدين أن أسباب مجهولة بررت غياب هذا المشروع وتأجيله إلى موعد غير مسمى الذي من شأنه رفع الغبن على ساكني الولاية28 الذين ينتظرون بدورهم إدراجهم ضمن مشاريع التنمية المحلية والوطنية مؤكدين انهم يعولون على المسؤولين المحليين في رفع الغبن عنهم.
الطيب.ب