توزيع 657 سكنًا من “عدل2” و السلطات تُطمئن المكتتبين بخنشلة
أشرف أمس والي خنشلة مرفوقا بمسؤولي المديرية الجهوية و الولائية لوكالة “عدل” على تسليم مفاتيح حصة جديدة تقدر بـ657 سكن من برنامج “عدل 2″ .و هي آخر حصة متبقية تأخر توزيعها من أصل 2000 سكن، المتواجدة بالمنطقة العمرانية الجديدة.
و حرصت السلطات أمس على الرد ضمنيا على احتجاجات مكتتبي هذا االبرنامج من خلال التأكيد على أن ” وكالة عدل ماضية في تجسيد برنامجها وفقا لرزنامة محددة مسبقا حتى تلتزم بتحقيق كل التزاماتها تجاه المكتتبين واحترام الآجال”. وأوضح الوالي، خلال هذا الحفل الرمزي المقام بمقر ديوانه و الذي تم خلاله تسليم مفاتيح 30 سكنا من صيغة عدل 2 ،ضمن آخر حصة ب657 سكنا يتم توزيعها تدريجيا، خلال هذه الأيام، بأن “مصداقية الدولة تكمن في مصداقية المشاريع و البرامج المنجزة”.و تابع المسؤول الاول على الجهاز التنفيذي المحلي أن “ولاية خنشلة كان لها شرف كبير بكونها الولاية الأولى وطنيا التي التي تسلم بها سكنات البيع بالإيجار عدل2 و كان ذلك خلال زيارة الوزير عبد المجيد تبون في نوفمبر الماضي و الآن هاهي تشهد عملية تسليم مفاتيح الحصة المتبقية من هذا البرنامج”.و تابع في رد ضمني على موجة الاحتجاجات التي شنها بعض المكتتبين الذين نددوا بالوتيرة البطيئة التي تسير بها أشغال بناء السكنات أن ” الدولة ستنجز جميع البرامج السكنية المدرجة في برنامج رئيس الجمهورية بما فيها برامج صيغة البيع بالإيجار(عدل)” موضحا أنه “حتى نرفع كل لبس فقد تم رصد كل الموارد والامكانيات المالية اللازمة لإنجاز هذه البرامج السكنية و مسؤولو وكالة عدل وطنيا و جهويا و محليا يتابعون سيرورة البرنامج و هم مشكورون على كل مجهوداتهم”.وأضاف الوالي، بالمناسبة بأن البرنامج السكني لبناء 2000 وحدة سكنية من صيغة عدل2 ، الذي سمح لولاية خنشلة، بتدارك الكثير من العجز في مجال السكن قد انطلق بوتيرة متسارعة خلال أوت 2013 رغم بعض العراقيل التي تم رفعها على أكثر من صعيد وأنه بتجسيد هذا البرنامج ستكون ولاية خنشلة، في منأى عن أزمة السكن لاسيما فيما يتعلق ببرامج البيع بالإيجار”. من جهته صرح المدير الجهوي لوكالة “عدل” بقسنطينة ، فيصل زيتوني، بأن ” عملية تسليم المفاتيح التي مسّت اليوم 30 مستفيدا ستتواصل خلال الأيام المقبلة لتشمل 657 مكتتب في البرنامج”مؤكدا أن “وكالة عدل ماضية في تجسيد برنامجها وفقا لرزنامة محددة مسبقا حتى تلتزم بتحقيق كل التزاماتها تجاه المكتتبين واحترام الآجال”.و أشار زيتوني أن عملية اختيار مكتتبي “عدل 2” لسكناتهم لن تتوقف حيث سيتم إعادة فتح المجال أمام بقية المكتتبين المسجلين في هذا البرنامج لاختيار مواقع سكناتهم وذلك بعد الانتهاء من الحصة الأولى دون إعطاء تاريخ محدد لذلك أيضا. وأعلن المدير الجهوي استعداد الوكالة قريبا لإرسال أوامر دفع الشطر الثاني لنفس البرنامج دون أن يحدد موعدا لذلك.
خنشلة- الصريح
كمال يعقوب