أشرف والي الولاية محمـد بلكاتب رفقة المدير العام للصيد البحري بوزارة الفلاحة والتنمية الريفية ومسؤولي الجهاز التنفيذي على افتتاح الصالون الجهوي الأول للصيد البحري وتربية المائيات بمشاركة أكثر من 42 عارضا ومهنيا من مختلف أرجاء الوطن وأيضا من تونس.
هذه التظاهرة الجهوية تعد الأولى من نوعها بهذه الولاية الساحلية والتي يحتضنها الميناء الجديد بالقالة وذلك بمشاركة مهنيين ومتعاملين في قطاع الصيد البحري وكذا مختلف أجهزة دعم التشغيل العمومية وكذا مؤسسات بنكية وشركات تأمين وممثلين عن هياكل التكوين وجمعيات مهنية في المجال، وفي تصريح للمدير العام للصيد البحري حموش أنه تم اختيار ولاية الطارف لما تسخر به من مؤهلات لجعلها ولاية رائدة في الإستثمار في مجال الصيد البحري وأن مثل هذه الصالونات تتيح الفرصة إلى تبادل الخبرات بين مهنيي القطاع والتعريف بكيفية الإستثمار في هذا القطاع وعن هذا الصالون الذي أعطى الفرصة لعرض مختلف المنتجات البحرية وكذا أجهزة الدعم والاستثمار والتشغيل وكذا المهن التي لها صلة بالصيد البحري مثل بناء السفن وصيانتها ومعدات قوارب الصيد البحري وبيع معدات الصيد البحري كما يرمي هذا الصالون إلى تعزيز خطة العمل المتعلقة باقتصاد الصيد البحري في هذه المنطقة التي تضم واجهة بحرية بطول 90 كيلومترا من الساحل وتضم أيضا أكبر منطقة لصيد الأسماك في الوطن ب52 ميلا.وستبرمج أيضا خلال هذا الصالون لقاءات وورشات عمل حول تربية المائيات والاستثمار في أسماك المياه العذبة وكذا مسابقات حول أفضل طبق محضر بالأسماك كما ستكون هذه التظاهرة فرصة أيضا لتنظيم لقاءات بين مهني القطاع لمناقشة المواضيع المتعلقة بالفرص التي يوفرها القطاع، كما تم منح رخصة لإنشاء مؤسسة خاصة لتسمين التونة الحمراء الحية وتصديرها إلى اليابان بمنطقة  « مسيدا » بالقالة لأحد المستثمرين الخواص أين وعد والي الولاية بتسهيل عملية الاستثمار في قطاع الصيد البحري وفتح كل الأبواب أمام الشباب والمستثمرين من أجل إنشاء مؤسسات بهذه الولاية الساحلية وإعطاء دفع لهذا القطاع .
ام دوادى الفهد