أقدمت نهاية الأسبوع، إدارة مولودية قسنطينة، على تسديد منحة الفوز على شباب عين فكرون التي لعبت بمركب بن عبد المالك، وهي الخرجة التي حفزت اللاعبين كثيرا قبل مباراة أمس أمام اتحاد خنشلة التي لعبتها التشكيلة من أجل العودة بنتيجة إيجابية إلى الديار، في وقت أشاد اللاعبون بخرجة إدارة خاصة وأن الكثير منهم كان ينتظر تسديد المنحة لأجل التفكير في كيفية حصد نقاط جديدة وتجنب الانكسار الذي لازم الفريق منذ بداية الموسم سيما في مقابلات خارج الديار.
وبغض النظر عن النتيجة التي انتهى عليها لقاء أمس بين اتحاد مدينة خنشلة ومولودية قسنطينة، فإن الطاقم الفني للموك بقيادة المدرب مشهود، سيدخل لاعبيه بداية من يوم الغد، في أجواء مقابلة الداربي القسنطيني الذي سيجمع الموك أمام جمعية الخروب بملعب بن عبد المالك رمضان، نهاية الأسبوع المقبل، ورغم أن الضغط سيكون أكبر على التشكيلة القسنطينية بقيادة مشهود، إلا أن كل العوامل ستصب في صالح الموك التي تبقى مطالبة بالإطاحة بالرائد والتأكيد على نواياها المتمثلة في لعب ورقة الصعود، في وقت أكد المدرب مشهود أن التحضير لمواجهة الداربي سيكون عاديا لكنه سيعمل على شحن بطاريات اللاعبين وإدراج خطة محكمة لأجل تحقيق انتصار سيكون بداية حقيقية لأبناء القبة البيضاء في سبيل تحسين مرتبتهم والتأكيد على نواياهم.
مشهود:”علينا أن نكون متحمسين أكثـر لتفادي الهزيمة مجددا”
أشار المدرب يوسف مشهود أن اللاعبين يجب أن يكونوا متحمسين أكثر لأجل تأكيد انتصار الفكرون والعمل على الإطاحة بجمعية الخروب والمقابلات الصعبة التي تنتظرهم مستقبلا، مشيرا أنه لمس من عناصره روح قتالية جديدة مبديا تفاؤله بالوصول إلى المراتب الأولى قبل نهاية مرحلة الذهاب.
ب.ميدو