” سأكون في عنابة لعقد توأمة مع فريق برحال هذه الصائفة”
على هامش اختتام فعاليات الطبعة الثانية لدورة “كان لابوكا” الدولية لفئة المدارس أقل من 11 سنة وأقل من 13 سنة، التقت “الصريح” مع المدير الفني لفريق “كان لابوكا” ومنظم هذه الدورة الجزائري سمير بريش الذي تطرق خلال حوار شيق إلى عدة نقاط تخص الدورة وعن سبب دعوة برحال وأهدافه المستقبلية لخدمة الكرة الجزائرية.

هل لك أن تقدم نفسك للجمهور وبخاصة الجمهور العنابي؟
بريش سمير المدير الفني لفريق كان لابوكا المسؤول عن تنظيم هذه الدورة أنا جزائري وأمي من عنابة وهذا ما جعلني أدعو فريق برحال للمشاركة في هذه الدورة العام الماضي وهذه السنة وكانت الأجواء رائعة خلال الطبعتين، ونحن نعتزم دعوة فريق برحال مرة أخرى للمشاركة في طبعة السنة القادمة كما سنحاول دعوة فرق أخرى من ولاية عنابة، وعلى العموم فريق برحال أصبح يحسب على هذه الدورة خاصة أنه فريق صغير ومحترم.
من المسؤول عن التنظيم ؟
أنا المسؤول عن التنظيم، وأنا من دعا فريق برحال للمشاركة، وتكفلت بمجيئهم من المطار ومصاريف مبيتهم، وسأحاول تقديم شيء إيجابي لبلدي الجزائر مستقبلا، ولهذا سأزور ولاية عنابة خلال هذه الصائفة، من أجل اتخاذ الإجراءات اللازمة مع فرق برحال ولما لا عقد توأمة معهم، كما ستكون الفرصة مواتية لمشاهدة الفرق العنابية الأخرى.
هذه الدورة مهمة جدا لاكتشاف المواهب الكروية؟
أكيد هذه الدورة مهمة جدا في مدينة لابوكا وفي فرنسا بشكل عام، لأنها فرصة مواتية لاكتشاف المواهب الكروية الصاعدة خاصة أننا نملك اتفاقيات في هذا المجال مع عدة أندية فرنسية كبيرة وعدة مراكز تكوين على غرار نيس و مرسيليا و سانت ايتيان و ليون وموناكو وبالتالي نعمل على نقل المواهب الكروية إلى هذه المراكز حتى تطور إمكانياتها و تصبح في المستقبل نجوم عالمية.
ما رأيك في فريق برحال؟
فريق برحال فريق في إطار التكوين، والقائمون عليه يبذلون جهودا كبيرة، أما من الناحية الكروية فهي فوق المتوسط لكن يبقى الأهم أني أقدم خدمة لبلدي .
كلمة للجزائريين و للعنانبة؟
الجزائر بلدي وأنا فخور جدا كوني جزائري، أحب الجزائر وأتمنى أن يكبر بلدي في مجال كرة القدم أما “العنانبة” أقول لهم سأزور عنابة هذه الصائفة وتحية خاصة لهم جميعا من مدينة كان الفرنسية.
حاوره: سفيان عبيد