تعمل إدارة شبيبة سكيكدة هذه الأيام إلى استعادة مدربها ليامين بوغرارة إلى العمل الفعلي بعدما قرر رمي المنشفة بعد التعثر الأخير أمام اتحاد بسكرة في داربي الشرق، لكن مسيري روسيكادا لم يقتنعوا بتقديم بوغرارة لاستقالته والتي اعتبروها جاءت في لحظة غضب ليس إلا، في وقت رفعت الإدارة راية الاستسلام بسبب غياب الأموال في الخزينة وغياب الإعانة المالية الكافية التي تسمح لها برفع معنويات اللاعبين من خلال تسديد مستحقاتهم المالية وهو ما دفع أيضا المدرب بوغرارة إلى الابتعاد عن الفريق قائلا في هذا الخصوص أن عدم دخول أي سنتيم لخزينة النادي منذ بداية البطولة، كان له تأثير بالغ على اللاعبين والمجموعة ككل، وهذا شيء ليس سهلا، ويصعب على أي مدرب أن يقود الفريق في مثل هذه الظروف:”كنت في بعض الأحيان استعمل الحيلة لتحفيز اللاعبين، لكن نحن في الجولة التاسعة، لا يمكن المواصلة وستكون لي جلسة مع إدارة النادي، والرئيس هو المخول لقبول الاستقالة أو رفضها”
ب.ميدو