أبدت إدارة شباب قسنطينة بقيادة المناجير العام عدلان بوخدنة، غضبها الشديد من لاعب نادي بارادو شرايطية خاصة وأنه اتفق معه حول كل شيء، قبل أن يصدمه اللاعب بالانتقال إلى النصرية.

وهو ما جعل مناجير الفريق يحول اهتماماته إلى المخضرم براهيم بدبودة، الذي التحق بتربص تونس عشية أول أمس.وحاولت إدارة السنافر استعارة المدافع الأيسر لنادي بارادو شرايطية، خاصة وأن المدرب لافان يصر على جلب لاعب قادر على مزاحمة صالحي، غير أن بوخدنة تفاجأ بانتقال لاعب “الباك” إلى نصر حسين داي، وهو ما جعله يقوم بتفعيل ورقة إبراهيم بدبودة، لاسيما وأن موعد غلق سوق الانتقالات ينتهي اليوم.

الفريق ينهي إجازاته الصيفية

واستغل مناجير الشباب تواجده بالعاصمة، لحضور جلسة الاستماع، الخاصة بملف خصم النقاط الثلاث، للتوجه إلى مقر نادي بارادو، وجس نبض مسؤوليه بخصوص إمكانية استعارة شرايطية، خاصة وأن المدرب لافان معجب للغاية بمؤهلات هذا اللاعب، الذي طلب خدماته في وقت سابق، غير أن ارتباطه مع بارادو حال دون إتمام الصفقة.

هذا، واضطر مسؤولو الشباب بعد التعاقد مع بدبودة للتخلي عن إسلام هريدة، خاصة وأن الفريق يمتلك 25 إجازة، ولن يكون بمقدوره جلب عناصر أخرى، ولو أن المناجير العام عدلان بوخدنة أكد بأن أندية الرابطة الأولى بإمكانها التعاقد مع 27 عنصرا، بناء على التعليمات التي تلقوها في آخر اجتماع.

التشكيلة تظهر الكثير من النقائص بعد مواجهة سيدي بوزيد

أظهرت تشكيلة النادي الرياضي القسنطيني بعض النقائص عند مواجهتها نادي سيدي بوزيد الناشط في الرابطة الثانية التونسي، حيث تعرض أشبال لافان لهزيمة جديدة “خسروا بهدف لصفر”، خلال فترة التحضيرات الصيفية الحالية.

ولم يكن التقني الفرنسي راضيا عن بعض الأخطاء المرتكبة، أين وعد بمعالجتها في أقرب وقت ممكن، خاصة وأن الفريق لم يعد أمامه الكثير قبل انطلاق البطولة.

وبالعودة إلى مباراة سيدي بوزيد الودية، نجد بأن المدرب لافان جرب البعض من الخطط التكتيكية البديلة، وهو ما أثر على مردود الفريق، الذي لم يظهر بمستواه المعهود، وكان بعيدا عن ما قدمه أمام السيلية القطري. ولم يول المدرب الفرنسي أهمية كبيرة للنتيجة النهائية، بقدر ما كان يبحث عن الوصول إلى بعض الأمور، على غرار تحقيق الانسجام والتناغم بين الخطوط الثلاث، فضلا عن رغبته في تخليص البعض من “الحياء” الزائد عن اللزوم لدى بعض عناصره، على غرار المالي محمادو طراوري.

الرابطة ترفع العقوبة على النادي

استمعت لجنة الطعون لأقوال بوخدنة ومحامي الفريق بخصوص قضية خصم النقاط الثلاث، حيث قدمت إدارة الشباب كافة الأدلة والمستندات، التي تبرئ ذمة السنافر من كافة الاتهامات التي طالتهم، بعد مباراة الجولة الأخيرة من الموسم الماضي أمام إتحاد العاصمة، واكدت مصادرنا أن الربطة رفعت العقوبة نهائيا عن الفريق.

جدير ذكره، أن المسير السابق والمساهم في شركة الشباب التجارية إلياس صويلح، تنقل هو الأخر للعاصمة رفقة محاميه، وهذا للدفاع عن ملفه أمام أعضاء لجنة الطعون، وهو الذي عوقب في ذات القضية بالإقصاء لسنتين وغرامة قدرها 100 مليون سنتيم، في حين أكدت شركة الإدارة عدة مرات، أنه لم يكن ينتمي إلى المكتب المسير ولم يكن يشغل أي منصب.

صالحي قد يجري عملية جراحية وإلغاء ودية بسكرة

يبدو أن المدافع الأيسر ياسين صالحي، قد يضطر لإجراء عملية جراحية مستعجلة على مستوى كاحل القدم، بسبب الإصابة التي تعرض لها خلال تربص حمام بورقيبة.

 وحسب آخر الأخبار، فإن الأطباء قد نصحوا صالحي بإجراء العملية الجراحية، للتخلص من إشكال الإصابة بشكل نهائي، ولو أن الفصل النهائي في الموضوع سيكون اليوم، عند معاينته من طرف الطبيب التونسي المعروف طرابلسي، الذي سبق أن أجرى عمليات جراحية لعدة لاعبين جزائريين، على غرار الطيب وبلخضر.

ويأمل مدرب السنافر، في عدم خسارة صالحي لفترة طويلة، خاصة في ظل غياب بديل قادر على تعويضه، على اعتبار أن لافان غير راض عما قدمه هريدة وحزين لتضييع صفقة شرايطية. علما وأن الطاقم الفني بقيادة لافان، ألغى ودية اتحاد بسكرة التي كانت مرتقبة اليوم بتونس، وسيكتفي بخوض مباراة شبيبة بجاية بتاريخ 8 أوت.

ب.ميدو