بدا صانع ألعاب شباب قسنطينة بلخير متفائلا بوصول فريقه إلى الهدف المسطر وهو تحقيق لقب البطولة الوطنية، مشيرا أن اللاعبين يتحدثون دائما عن كيفية إهداء الأنصار اللقب الغالي رغم الصعوبات الكثيرة التي يواجهها النادي والعثرات المتواجدة في طريقه مشيرا أن العامل الذي يعرقل مشوار النادي هو الضغط المفروض على عناصر التشكيلة والذي يزيد من جولة لأخرى. مشيرا أن احتلال الصدارة منذ الجولة الخامسة إلى غاية الآن، ليس بالأمر الهين، ويفرض على اللاعبين ضغطا كبيرا، ومن حسن حظنا كما قال بلخير أننا نملك طاقما فنيا يقوده مدرب محنك اسمه عمراني ولاعبين يملكون الخبرة، ساعدونا كثيرا على تسيير هذه المرحلة، رغم أن المباريات المقبلة كلها صعبة.
وأضاف بلخير أنه يريد استعادة كامل إمكاناته في الجولات المقبلة، من أجل المساهمة في تحقيق حلم كل المدينة بالتتويج باللقب الثاني في مشوار السنافر.
“انتصار “السياربي” جاء في وقته ولا تهمنا نتائج الحمراوة”
بخصوص الفوز الثمين الذي حققته التشكيلة نهاية الأسبوع الماضي على حساب شباب بلوزداد بملعب الشهيد حملاوي قال بلخير:”العودة إلى سكة الانتصارات جاءت في وقتها، بعد الخسارة القاسية الأخيرة أمام وفاق سطيف، التي أثرت علينا كثيرا، ومن حسن حظنا أننا تمكنا من تحقيق الفوز أمام منافس لا يستهان به، ويمر بفترة جيدة على صعيد النتائج، وقادم من فوز ثقيل في منافسة كأس الكاف، وهو ما جعلهم يخلقون لنا بعض المتاعب، سيما خلال المرحلة الثانية. ورغم ابتعادنا في الصدارة بدون احتساب لقاء مولودية العاصمة ومولودية وهران، فالبطولة لم تنته بعد، وكل شيء وارد، صحيح أننا وسعنا الفارق إلى سبع نقاط، لكن لا شيء حسم بعد، وأقرب الملاحقين مولودية وهران، لديه مباراة متأخرة مقارنة بنا، لكن الفوز الذي حققناه أمام شباب بلوزداد، سيفرض ضغطا إضافيا على الحمراوة وبقية المنافسين.
“سنستغل أيام الراحة لإجراء تربص في تونس”
تحدث صانع ألعاب السنافر بلخير عن فترة الراحة التي تنتظر النادي الرياضي القسنطيني والتي قال أن الطاقم الفني بقيادة المدرب عبد القادر عمراني يريد أن يستغلها لإجراء تربص مغلق بالأراضي التونسي حسب ما تحدث عنه التقني التلمساني مع اللاعبين، وقال بلخير:”الطاقم الفني أدرى بهذه الأمور، والمدرب عمراني لديه من الخبرة ما يكفيه من أجل التعامل مع هذه المرحلة، حيث أكد لنا إمكانية برمجة تربص خلال هذه الفترة بتونس، سنستفيد أولا من ثلاثة أيام راحة، وبعدها سنعود إلى أجواء التدريبات ونتمنى أن لا نتأثر بفترة توقف البطولة، سيما وأن الفترة المقبلة ستكون صعبة للغاية، ونحن مقبلون على 8 نهائيات كؤوس.
ب.ميدو