السلاحف يواجهون فريقا من العيار الثقيل

على الرغم من الامتيازات التي يستفيد منها شباب عين فكرون عند استقباله غدا لنادي بارادو على أرضية عبد الرحمن علاق وأمام أنصاره المتعطشين لرؤية تشكيلة الموسم الجديد إضافة إلى المعنويات العالية للجميع بعد إعادة الشباب إلى الرابطة الثانية المحترفة، إلا أن مقابلة الغد ستكون صعبة نوعا ما على تشكيلة المدرب كعروف باعتبار أن نادي بارادو ليس ذلك الفريق الذي يترك النقاط الثلاث بسهولة ويرغب في أداء موسم استثنائي كما قام باستقدامات مميزة ومدرب إسباني يعد بالكثير، في وقت يجري بحسب المسؤول الأول على العارضة الفنية للسلاحف التحضير لمواجهة نادي بارادو بتجاوز مرحلة التحضير النفسي بنسبة كلية، مؤكدا بأن الفريق سطر برنامجا خاصا للتحضير لاستهداف النقاط الثلاث بالدرجة الأولى مشيرا بأن تركيز الفريق في أولى المقابلات لن يكون على الجانبين التكتيكي والبدني لأن الفترة القصيرة للتحضير لم تسمح بضبط هذين الجانبين بشكل كلي.

كعروف:”قصر مدة التحضيرات لن يؤثر على اللاعبين”

تأكد المدرب كعروف، أن قصر مدة التحضيرات لن يؤثر على اللاعبين الذين أبدوا رغبة كبيرة في تجاوز الباك والتأكيد على انطلاقة مشرفة وأكد كعروف أنه بالرغم من الفترة القصيرة التي حضر فيها الفريق إلا أن رفقاء كفي عازمون على الإطاحة بنادي بارادو لضمان انطلاقة قوية مع بداية البطولة. كاشفا بأن الجميع على دراية بالمشاكل التي واجهت الفريق وهي التي جعلته يشرع في تحضيراته للموسم الجديد من الرابطة المحترفة الثانية متأخرا وبرغم كل هاته المشاكل إلا أن الطاقم المسير واللاعبون أبانوا عن نواياهم مبكرا بالدفاع عن ألوان الفريق. كعروف قال بأن الانطلاق الرسمي في التحضير كان بتاريخ 31 جويلية الفارط، أي بعد فصلت المحكمة الرياضية بإبقائها على السلاحف ضمن الأندية المحترفة، و شرع الفريق منذ ذلك التاريخ في تحضيراته بدخوله في تربص أول بمدينة عين فكرون، ثم توجهه بعد ذلك إلى تونس أين لعب جملة من اللقاءات الودية.

ب.م