اللاعبون يواصلون إضرابهم لليوم الثالث على التوالي
يواصل لاعبو شباب باتنة إضرابهم المفتوح لليوم الثالث على التوالي، حيث يعزفون على التدرب بسبب المشاكل التي يعيشونها ومطالبتهم بالمستحقات المالية العالقة، في وقت أصرت الإدارة على اللجوء لمحضر قضائي، لتدوين الغياب الجماعي للاعبين تحسبا للدفاع عن حقوق الفريق.
مواجهة السنافر قد تلعب بتشكيلة الآمال
أشارت مصادر مقربة أن إدارة الكاب ارتأت تحضير تشكيلة الآمال، لأجل الاستعداد للمواجهة المرتقبة أمام شباب قسنطينة يوم 7 جوان المقبل، في وقت أمر الرئيس نجيب عيدودي مدرب صنف الآمال بتحضير التشكيلة، لتكون بديلا في مباراة شباب قسنطينة القادمة المقررة بملعب بن عبد المالك. ورغم هذا التمرد، إلا أن اللاعبين أشعروا الإدارة أمس عن استعدادهم للمشاركة في موقعة السنافر دون إجراء أية حصة جماعية، على اعتبار كما قالوا للإدارة أنهم يتدربون على انفراد بمقر إقاماتهم.
الجمعية العامة يوم 17 جوان
شرع مجلس الإدارة في التحضير لعقد جمعية عامة يوم 17 جوان المقبل، للفصل في عديد القضايا أبرزها تحديد مصير ممول الفريق مجمع “هيونداي”، في ظل تهديداته بالتخلي عن الفريق، إلى جانب استعراض الأفاق المستقبلية للكاب، بعد سقوطه إلى الرابطة المحترفة الثانية، والنزيف الحاد الذي يهدد التعداد أمام هجرة الركائز على خلفية المشاكل المالية، ومن وراء ذلك لجوئهم للجنة المنازعات للفاف للحصول على أموالهم، بغض النظر عن انتهاء مدة عقود 10 لاعبين في جوان القادم.
ب.ميدو