تلعب عشية اليوم تشكيلة دفاع تاجنانت نظيرتها من نصر حسين داي بملعب 20 أوت بالعاصمة في مقابلة سيدخلها اللاعبون بمعنويات منحطة في وقت يوجد الأنصار، مستاءين من خيارات الطاقم الفني وأداء اللاعبين فوق أرضية الميدان، حتى أن الكثير منهم عمدوا بعد إطلاق الحكم سعيدي صافرة النهائية، للتعبير عن سخطهم بشتم اللاعبين والطاقم الفني، وطالبوهم بضرورة تسجيل انتفاضة قوية في الجولات المقبلة. وقام المدرب الدو في لحظة غضب، بإشارة توحي أنه سيرحل عن النادي بعد توالي النتائج السلبية.
“الدو” تحت ضغط عال وفوق كرسي قاذف
يوجد مدرب دفاع تاجنانت “حمادي الدو” تحت ضغط عال بعد النتائج السلبية المسجلة منذ بداية الموسم وخاصة الخسارة الأخيرة أمام مولودية الجزائر في مقابلة كان أشبال التقني التونسي غائبون من جميع الجوانب الفنية والتكتيكية ولعبوا واحدة من أسوأ مبارياتهم منذ صعودهم إلى الرابطة الأولى المحترفة وكانت إدارة الرئيس الطاهر قرعيش قد دعت المدرب إلى اجتماع طارئ، لمعرفة أسباب تسجيل ثاني هزيمة على التوالي خلال مواجهة الضيف مولودية الجزائر في ملعب لهوى إسماعيل.وطلب مسيرو فريق دفاع تاجنانت، من التقني التونسي تقديم تفسيرات عن البداية السيئة، بعد تكبد أولى الهزائم داخل الديار، والأكثر من ذلك فإن الإدارة طالبت بتوضيحات، حول التغييرات الكثيرة على تركيبة التشكيلة الأساسية، لاسيما وأن الفريق لعب العدد الكافي من المباريات الودية، في فترة التحضيرات الصيفية.وتشير المعطيات إلى أن التقني التونسي يوجد فوق كرسي قاذف حيث ستكون مقابلة اليوم أمام نصر حسين داي فرصة جديدة لأجل إعادة القاطرة إلى مكانتها الطبيعية.
ب.ميدو