سيكون فريق اتحاد عنابة الذي يكاد ينهي عملية الانتدابات الجديدة بنسبة كبيرة بعد أن لم يعد يفصل الطاقم الفني والإدارة سوى ثلاثة إجازات فقط على غلق القائمة النهائية للتعداد الجديد، إلا أنّ الفريق لن يتسلم إجازات لاعبيه الجدد الا بعدما يسوي ديون لاعبي الموسم 2018 /2019. والتي تقدر بملياري و800 مليون سنتيم، أوتخفيضها الى مليار سنتيم كما تنص عليه تعليمات الاتحادية الجزائرية لكرة القدم.

وعليه ستكون إدارة الفريق العنابي مجبرة على ايجاد حل لهذه الديون قبل تاريخ 27 أكتوبر المقبل، الموعد النهائي لغلق الميركاتو لذلك سيكون على الفريق العنابي إيجاد حلول سريعة لهذه المسألة قبل أن يقع له ما وقع الموسم الفارط.

ديون لاعبي موسم 2018/2019 ملياران و800 مليون سنتيم

كما سبق وان ذكرنا في اعدادنا السابقة فان قيمة ديون لاعبي الموسم 2018 /2019 العالقة تقدر بمليارين و800 مليون سنتيم حسب ما علمناه من مصادرنا الخاصة المقربة من بيت الاتحاد وحسب ذات المصادر فان ادارة الفريق العنابي تتحرك في كل الاتجاهات لتسوية هذه الديون حتى يتسنى لها تأهيل اللاعبين الجدد وتتفادى تكرار سيناريو الموسم الفارط في أول جولة.

لا بديل للإدارة عن تسويتها أو تخفيضها إلى 1مليار سنتيم

ستكون ادارة فريق اتحاد عنابة امام حتمية تسديد هذه الديون او على الاقل تخفيضها الى مليار سنتيم قبل تاريخ 27 أكتوبر القادم حتى تتمكن ادارة فريق اتحاد عنابة من تأهيل اللاعبين الجدد لانه في حال عدم تسويتها لن تتمكن ادارة الفريق العنابي من تسلم إجازات اللاعبين الجدد وقتها ستكون كارثة حقيقية مادام ان الاتحاد يستهدف ورقة الصعود هذا الموسم وعليه فان عدم تسديد الديون سيؤثر سلبا على الاهداف المسطرة من طرف ادارة الاتحاد.

لن يكون بمقدور اللاعبين الجدد أخذ إجازاتهم ما لم تسو الديون العالقة.

ان تأهيل اللاعبين الجدد في فريق اتحاد عنابة تحسبا للموسم الكروي الجديد 2020 /2021 فان ذلك يتطلب تسوية الديون العالقة او ايجاد الحلول اللازمة لتسديدها صحيح ان الاتحاد يمر بظروف صعبة للغاية ومع ذلك بإمكان ادارة الفريق تسديدها حتى يتسنى تسلم الإجازات ومنها تأهيل اللاعبين الجدد.

تجربة الموسم الماضي ما زالت عالقة في أذهان الهوليغانز

من جهة اخرى فان انصار فريق اتحاد عنابة متخوفون كثيرا من تكرار سيناريو الموسم الفارط عندما لعب الفريق لقاء الجولة الأولى امام دفاع تاجنانت بلاعبي الرديف وعليه فان الانصار يتمنون ان تتمكن ادارة فريق اتحاد عنابة من ايجاد الحلول لهذه المعضلة قبل تاريخ 27 أكتوبر القادم حتى تكون انطلاقته قوية هذا الموسم مادام ان الهدف المسطر هو لعب ورقة الصعود.

على السلطات العموميية مد يد المساعدة للفريق

في ذات السياق وجب على السلطات المحلية لولاية عنابة تدعيم الفريق ومساندته ماليا حتى يتمكن الفريق من تسديد قيمة الديون العالقة تجاه الرابطة حتى تتمكن الادارة من تأهيل اللاعبين الجدد تحسبا للموسم الكروي الجديد 2020 /2021 ولهذا وجب على السلطات الإسراع في صب اعانة البلدية المقدرة بمليار و500 مليون سنتيم واعانة الصندوق الولائي المقدرة بملياري سنتيم حتى يتسنى لها تسديد ديون الرابطة تجاه الفريق العنابي.

دخول إعانة البلدية والصندوق الولائي كفيلة بتخفيف الأعباء عن الفريق

وطالما أن فريق اتحاد عنابة قد استفاد من إعانتي البلدية والصندوق الولائي مثلما أوردناه في أعدادنا السابقة سبق فقد وجب على السلطات المحلية لولاية عنابة اتخاذ كافة الاجراءات القانونية اللازمة للإسراع في صب هاتين الإعانتين، كي يتمكن الفريق من تسديد ديونه، ويشرع في التحضير للموسم القادم في أفضل الظروف.

الوقت يمر وأسبوع واحد فقط عن الآجال القانونية لتسديد الديون 

هذا ولا يزال يفصلنا اسبوع واحد فقط عن نهاية الاجال القانونية لتسديد ديون الرابطة حتى تتمكن ادارة الفريق من تأهيل اللاعبين الجدد، وعليه فهي أمام د سبعة أيام لا أكثر ولا أقل لتسديد هذه الديون أو تخفيضها على الأقل الى مليار سنتيم.

ثلاث إجازات متبقية للفريق وسيغلق القائمة.

تسعى إدارة الفريق للاستفادة من الإجازات الثلاث المتبقية وتغلق بعدها قائمة الاستقدامات بصورة نهائية. فحسب مصادر الصريح الخاصة فإن الإدارة العنابية وضعت في خططها جلب ثلاثة آخرين في مناصب بعينها وهي لاعب في محور الدفاع وآخر وسط ميدان مسترجع ومهاجم صريح، وفي حال تمكنت الادارة من استقدام اللاعبين الثلاثة ستغلق قائمة التعداد نهائيا تحسبا للموسم الكروي الجديد 2020 /2021.

اللاعبون أجروا فحوص كشف فيروس كورونا PCR

وفي سياق متصل  أجرى مساء أمس لاعبو فريق اتحاد عنابة فحوص الكشف عن فيروس كورونا(pcr) بفندق الريم الجميل بعنابة بحضور الطاقم الفني للفريق وتقنيي المخابر، وذلك بهدف الكشف المبكر عن أي إصابات محتملة في صفوف فريق اتحاد عنابة، تحسبا لاستئناف التدريبات فضلا عن شهادة الكشف عن فيروس كورونا التي تعد وثيقة مهمة جدا في ملف كل لاعب يجب على الطاقم الطبي والإداري وضعها في ملف كل لاعب، لقبوله ضمن التعداد وحصوله على إجازته بصفة رسمية.

طبيب الفريق سعيد البير أشرف على العملية بنفسه

في ذات السياق أشرف الطاقم الطبي للفريق العنابي بقيادة الطبيب سعيد البير على عملية إجراء الفحوص والتحاليل الخاصة بالكشف عن كوفيد 19 رفقة تقنيين المخابر حيث جرت العملية في أجواء مميزة جدا في انتظار النتائج التي يتمناها الجميع ان تكون سلبية.

معاناة رهيبة للاعب السابق لاتحاد عنابة محمد رضا غزالي

وفي سياق آخر يعاني اللاعب السابق لفريق اتحاد عنابة محمد رضا غزالي الذي لعب في كل الأصناف في الفريق العنابي في صمت مادام انه طريح فراش المرض بمستشفى ابن سينا بعدما اجرى عمليتبن جراحيتبن متتاليتين في ظل الغياب التام لإدارة الفريق وكذا اللاعبين القدامى الذين لم يساندوا محمد رضا غزالي حتى من الناحية المعنوية، وفي ظل هذه الوضعية الصعبة التي يتواجد فيها واحد من أبناء الفريق العنابي والذي دافع عن ألوانه سابقا ينبغي على جميع أفراد العائلة الرياضية العنابية تقديم يد المساعدة له من اجل نقله للعلاج خارج أرض الوطن، حتى يشعر الجميع بما فيهم اللاعبين الحاليين أن عنابة لا تتخلى عمن رفع رايتها عاليا.

سفيان عبيد