لم يتمكن أول امس فريق شبيبة الجسر الأبيض من الإستفاقة والإنتصار في الداربي الذي جمعه مع جيل سيبوس جوانو ليسقط بثنائية امام منافسه ويواصل الإنهيار .
الفريق لم يؤدي فوق أرضية الميدان
وللعودة إلى أجواء المقابلة التي جمعت بين الفريقين فكان مردود فريق شبيبة الجسر الأبيض مخيبا للآمال نوعا ما فالنادي لم يقجدم ماعليه طيلة التسعين دقيقة أمام خصمه الذي كان قوي من جميع النواحي وعرف كيف يبسط سيطرته على شبيبة الجسر الأابيض ويتفوق عليه بثنائية .
الخسارة تضع الفريق في مأزق
ان الخسارة التي تجرعها الفريق أول امس أمام سيبوس جوانو وضعته في مأزق هو في غنى عنه وجعلته يتذيل الترتيب فالمواجهة التي لعبها الفريق أبانت على عدة عيوب في النادي خاصة من الناحية الدفاعية غياب التناسق بين لاعبي المحور ضف إلى ذلك القاطرة الأمامية معطلة على العمل ودك شباك المنافسين فالفريق يعيش في وضع لا يحسد عليه .
الإدارة والمسييرن مطالبين بالتحرك
وفي الجهة المقابلة إن إدارة فريق شبيبة الجسر الأبيض مطالبة بالتحرك من أجل لملمة أوراق الفريق والرجوع إلى الطريق الصحيح فالفريق أصبح من هزيمة إلى آخرى كما يقال بقاء دار لقمان على حالها سيؤزم من وضع الفريق أكثر وعليه فالإدارة مطالبة بإيجاد الحلول قبل فوات الآوان.
روميساء عطوي