يدخل رفقاء الحارس رابح كحول مقابلة الضيف أمل شلغوم العيد وأعينهم على الفوز بنقاط المباراة التي تعتبر مباراة الانطلاق من جديد بعد سلسلة التعثرات التي عرفها النادي في الجولات الأولى غير أن استفاقة أشبال المدرب رفيق رواس بعد قرار الهيئة الإدارية القاضي باستبدال المدرب السابق بوهلالة برواس بدأت نتائجه تظهر للعيان خاصة بعد حصد سلسلة من النقاط خارج وداخل القواعد في الجولات الثلاث الفارطة بعد تعادلين خارج القواعد أمام كل من شباب قايس واتحاد الشاوية وفوز داخل القواعد على حساب اتحاد عين البيضاء وهي النتائج التي فتحت الباب واسعا أمام النادي لمغادرة المراتب الأخيرة.
وستعرف مواجهة الغد غيابا واحدا داخل بيت الحمراء ويتمثل في المهاجم تامر رحيم المصاب على مستوى الكاحل منذ لقاء اتحاد عين البيضاء في الجولة ما قبل الفارطة.