تمكن فريق اتحاد عنابة مساء أمس من تجاوز الاختبار الودي أمام بطل الجزائر الموسم الفارط شباب قسنطينة بنجاح مادام أنه أنهى اللقاء بالتعادل الإيجابي هدفين في كل شبكة الاتحاد كحان السباق للتسجيل في الدقيقة 43 من عمر المرحلة الولى عن طريق المهاجم زياية قبل أن يعدل الشباب عن طريق مهاجمه جعبوط في الدقيقة 65 نفس اللاعب تمكن من مضاعفة النتيجة في الدقيقة 70 وقبل نهاية اللقاء بخمس دقائق أعاد المدافع عادل معيزة الأمور إلى نصابها من ركلة جزاء لينتهي اللقاء بنتيجة هدفين في كل شبكة حيث قدم الفريق العنابي مردودا مقبولا إلى أبعد الحدود طيلة التسعين دقيقة.
الفريق أبان على إمكانيات كبيرة
رغم الفارق الكبير من ناحية التحضيرات بين شباب قسنطينة واتحاد عنابة إلا ان هذا الأخير ايان على إمكانيات كبيرة حيث أننا لم نشعر بأن هناك فارق بين الفريقين وهذا ما يؤكد العمل الكبير الذي يقوم به الطاقم الفني بقيادة الكوتش كمال مواسة مع اللاعبين منذ انطلاق التحضيرات لأن العبرة بنوعية العمل وليس بمدة التحضيرات.

عدة لاعبين قدموا مردودا كبيرا
بالرجوع غلى مقابلة أول أمس نجد أن هناك عدة لاعبين في فريق اتحاد عنابة قدموا مردودوا طيبا في اللحظات التي لعبوها على غرار بوعافية وفريد دواود وعبد السلام عريي وثنائي محور الدفاع القائد عادل معيزة وصبري بومعيزة ناهيك عن زياني وكذلك زياية.
الفريق يملك شخصية قوية
هذا ويملك فريق اتحاد عنابة شخصية قوية مادام أنه تمكن من العودة في النتيجة في اللحظات الأخيرة من عمر اللقاء رغم أنه واجه فريقا قويا ومع ذلك تمكن اتحاد عنابة من تعديل النتيجة وإعادة الأمور إلى نصابهما وهذا ما يؤكد أن الفريق لديه شخصية قوية.
مواسة اعتمد على 19 لاعبا أمام السي اس سي
من جهة أخرى اعتمد الكوتش كمال مواسة في اللقاء الودي لمساء أول امس أمام شباب قسنطينة على 19 لاعبا حيث لم يشرك إلا مناصر وحمزاوي والحارس العابد وبوشميط في حين بوشريط وبوكمية لم يلعبا المقابلة بداعي الإصابة.
بوشريط وبوكمية غابا بداعي الإصابة
وفي نفس السياق عرف اللقاء الودي أمام شباب قسنطينة غياب الثنائي عنتر بوشريط وريان بوكمية وذلك بداعي الإصابة التي يعاني منها هذا الثنائي سابقا وهذا ما جعل الكوتش مواسة لا يغامر به ويركن للراحة.
انسجام كبير بين معيزة وبومعيزة
رغم أن مقابلة أول أمس هي الأولى للفريق العنابي منذ شروعه في التحضيرات ومع ذلك الجميع تفاجئ بالانسجام الكبير بين ثنائي محور الدفاع القائد عادل معيزة والوافد الجديد صبري بومعيزة وكأن اللاعبان لعبا لمدة طويلة مع بعضهما البعض وهذا مهم جدا لبقة مشوار الفريق في البطولة.
عمراني تفاجئ كثيرا بمستوى الفريق العنابي
هذا وتفاجئ مدرب فريق شباب قسنطينة عبد القاد عمراني كثيرا بالمردود الذي قدمه فريق اتحاد عنابة طيلة التسعين دقيقة رغم أنه شرع متأخرا جدا في التحضيرات مؤكدا في ذات السياق أن الاتحاد سيقول كلمته في البطولة هذا الموسم متمنيا له الصعود والعودة من جديد للمحترف الأول موبيليس.
اللاعبون مطالبون بتفادي الغرور ومواصلة العمل بكل جدية
رغم الأداء الطيب الذي قدمه الفريق العنابي أمام فريق شباب قسنطينة مساء أول أمس لكن ذلك لا يعني اي شيء لأن العبرة بالخواتيم وفي المنافسة الرسمية والبداية ستكون انطلاقا من يوم الجمعة المقبل امام المضيف اتحاد عنابة ولهذا يجب على لاعبي الفريق تفادي الغرور ومواصلة العمل بكل جدية حتى يكونوا على أتم اهبة الاستعداد لموقعة بسكرة.
مواسة مطالب بتصحيح بعض الأخطاء قبل لقاء بسكرة
هذا وسيكون الكوتش كمال مواسة مطالبا بتصحيح بعض الأخطاء التي ارتكبها اشباله أمام شباب قسنطينة طيلة هذا السبوع لتفادي تكرارها أمام اتحاد بسكرة لأن الخطئ في تلك المقابلة سيكلف غاليا ولهذا يجب على التقني القالمي مراجعة ومعالجة كل الأخطاء التي ارتكبت أمام السي اس سي حتى يكون الفريق جاهزا للقاء بسكرة.
تراجع الفريق في مرحلة الثانية أمر عادٍ
إن تراجع فريق اتحاد عنابة في المرحلة الثانية كان أمرا عاديا وهذا راجع غلى التاخر الكبير في التحضيرات على عكس منافسه الذي شرع في تحضيراته في الوقت المحدد ومع ذلك التغييرات التي قام بها المدرب مواسة في المرحلة الثانية سمحت للفريق من العودة في النتيجة.
الانتشار فوق المستطيل الأخضر كان مميزا
رغم قلة الجاهزية البدنية للفريق العنابي إلا أن انتشار اللاعبين فوق المستطيل الأخضر كان مميزا وهذا ما أحرج كثيرا لاعبي الشباب وأقلقهم لأنهم لم يجدوا المساحات الشاغرة لبناء هجماتهم وهذا ما يحسب للكوتش كمال مواسة الذي بدت لمسته واضحة على التشكيلة العنابية.
بوشريط لن يكون معنيا بلقاء بسكرة
لن يكون متوسط الميدان المخضرم لفريق اتحاد عنابة عنتر بوشريط معنيا بلقاء الجمعة أمام اتحاد بسكرة ضمن مباريات الجولة الافتتاحية للموسم الكروي الجديد لأنه لا يزال يعاني من إصابته على مستوى عضلة الساق لكنه سيكون جاهزا لمقابلة الشلف لحساب الجولة الثانية.
الأنصار أثبتوا مرة أخرى احترافيتهم الكبيرة
مرة أخرى اثبت أنصار فريق اتحاد عنابة احترافيتهم الكبيرة في المدرجات لأنهم كانوا رياضيين غلى ابعد الحدود من خلال تشجيعهم لفريقهم من بداية اللقاء إلى نهايته فضلا عن استقبالهم لأنصار السي اس سي أحسن استقبال وتصفيقهم على منافسهم طيلة التسعين دقيقة حتى أنهم كانوا جنبا إلى جنب مع السنافير في المدرجات.
التشكيلة تدربت صبيحة أمس
رغم أن الفريق العنابي لعب مقابلة قوية مساء أول امس امام فريق شباب قسنطينة ومع ذلك فإن الكوتش كمال مواسة برمج حصة تدريبية صبيحة أمس بملعب 19 ماي 56 خصصها للاسترجاع بعد المجهود البدني الكير الذي بذله رققاء المهاجم عبد المالك زياية أمام السي اس سي.
اللاعبون يستفيدون
من راحة اليوم
من جهة أخرى قرر المدرب كمال مواسة منح لاعبيه راحة اليوم على أن تكون حصة الاستئناف مساء الاثنين وهي الحصة التي سيشرع من خلالها الفريق في التحضير لموقعة اتحاد بسكرة لهذا الجمعة هي مقابلة تكتسي أهمية كبيرة للفريق العنابي ونقاطها الثلاث وزنها من ذهب لأن الفوز في هذه المواجهة سيسمح لاتحاد عنابة بالدخول بقة في بطولة هذا الموسم.
سفيان عبيد