سقوط أبناء القحموصية يطرح العديد من التساؤلات

في نتيجة غير متوقعة وغير منتظر سقط فريق اتحاد الحجار مساء أول أمس بعقر داره أمام الضيف اتحاد الرباح بنتيجة هدف دون رد حيث كان رفقاء المتألق لحلاح جمال الدين خارج الإطار تماما في هذه المواجهة ولم يقدموا ما كان منتظرا منهم على عكس منافسهم الذي عرف كيف يقتل المقابلة في اللحظات الأخيرة وعاد بثلاث نقاط ثمينة ارتقى بها إلى مركز الوصافة في حين فريق الحجار تراجع إلى المركز الخامس برصيد عشرة نقط أي أنه عاد إلى نقطة الصفر لأن الانتصار أمام الرباح كان سيسمح له بالارتقاء إلى مركز الوصافة لكن عكس ذلك ظهر بوجه شاحب جعل الجميع يتساءل عن سبب الأداء المخيب للاعبين فوق المستطيل الأخضر. وينتظر الاتحاد تنقلا صعبا إلى الرائد تضامن وادي سوف وفي حال الخسارة سيعمق المتصدر الفارق عن الحجار إلى ثماني نقاط ولهذا يجب على لاعبي القحموصية نسيان هذه الخسارة و التحضير جيدا للمقابلة .

غياب طبشاش أثر على الفريق

صحيح أن فريق اتحاد الحجار لم يكن في يومه أمام اتحاد الرباح وظهر بوجه شاحب لكن ما ساهم كذلك في هذا الأداء هو غياب القائد رابح طبشاش الذي دخل القفص الذهبي في بحر الأسبوع الماضي أثر بشكل سلبي على أداء المجموعة وجعلنا تظهر بذلك الوجه المخيب.

التحضير لمقابلة الكأس يبدأ اليوم

تشرع تشكيلة اتحاد الحجار في التحضير اليوم لمقابلة الكأس هذا الثلاثاء أمام شباب هواري بومدين من خلال حصة الاستئناف التي سيحتضنها ملعب دريدي مختار بداية من العاشرة صباحا وحتما اللاعبين سيتعرضون لانتقادات لاذعة من قبل المدرب مباركي مزوز.

سفيان عبيد