يتجه مدرب أهلي البرج بلال دزيري إلى إحداث العديد من التغييرات على التشكيلة الاساسية تحسبا للخرجة القادمة للكابا، سيما وأن أداء بعض اللاعبين لم يعجب التقني العاصمي الذي يريد إحداث ثورة في التشكيلة لعل يعود النادي إلى سلسلة النتائج الإيجابية ويحقق البقاء في نهاية الموسم الجاري، ويبدو أن التقني السابق للنصرية يريد إبعاد بعض العناصر التي خذلته في المقابلات الفارطة حيث سجل النادي حصيلة كارثية جعلته يغير رأيه فيها. وقد يدفع دزيري بخدمات رأسي الحربة جحنيط وبيديمبو سويا، على أمل التجسيد الأمثل للفرص، وزيارة شباك حارس دفاع تاجنانت في وقت مبكر من عمر المباراة.

بن حمادي يجتمع باللاعبين ويضع النقاط على الحروف

عقد الرئيس بن حمادي، اجتماعا مع لاعبيه يريد من خلاله وضع النقاط على الحروف حول عدد من المواضيع، أبرزها النتائج السلبية المسجلة في الأسابيع الماضية، آخرها الانهزام أمام نصر حسين داي. ويريد الرجل الأول ببيت أهلي البرج، استغلال فرصة لقاء عناصر تشكيلة المدرب دزيري، من أجل دعوة رفقاء عثماني لضرورة وضع حد لنزيف النقاط، وتحقيق الفوز في اللقاء القادم هذا الثلاثاء، أمام الضيف دفاع تاجنانت، حيث يتمنى المسؤول الأول عن النادي، أن تكون هذه المواجهة فرصة للإقلاع لفريقه في مرحلة العودة.

التعداد يكتمل ويريح دزيري

تجري التشكيلة البرايجية تحضيراتها لمباراة الجولة العشرين، بتعداد مكتمل بعد منح الطاقم الطبي، الضوء الأخضر لكل من عيسى الباي ومليكشي للعودة مجددا إلى التدريبات، بعد تعافيهما من الإصابة التي منعتهما من المشاركة في اللقاء الأخير.

 وبدوره، فإن المهاجم مفتاحي سيعود للتدرب بصورة طبيعية في الأسبوع الجاري، رغم تعرضه لكسر على مستوى الأنف في ملعب 20 أوت بالعاصمة.

ب.ميدو