أكد مدرب أهلي البرج أن المقابلة القادمة لفريق أمام شباب بلوزداد تعد أصعب مقابلة سيلعبها الأهلي منذ بداية الموسم بما أن ستحدد مصير الفريقين اللذان يصارعان من أجل تحقيق البقاء في الرابطة الأولى المحترفة، إضافة إلى أن دزيري حذر من السياربي، بعد النتائج الجيدة التي يحققها منذ انطلاق جولة الإياب، آخرها التأهل إلى المباراة النهائية من مسابقة كأس الجمهورية، بعد فوزه بثنائية في مباراة العودة أمام شباب قسنطينة.

وأكد المدرب السابق لنصر حسين داي، على ضرورة أخذ الاحتياطات جيدا، والتحضير بتركيز في الأيام المتبقية عن موعد المباراة، مادام أن المنافس سيقدم إلى البرج، على أمل مواصلة حصد المزيد من النتائج الإيجابية، في قادم الجولات.

وأشار دزيري، أن طموحات فريقه مواصلة حصد المزيد من النقاط، والتي تجعل فريقه يضمن البقاء رسميا، دون انتظار نتائج الفرق الأخرى، التي تصارع من أجل تفادي النزول، مؤكدا أن المهمة لن تكون سهلة، لكنه بالمقابل يعول على الروح المعنوية الكبيرة لأشباله.

إلى ذلك، تعود اليوم التشكيلة لأجواء التدريبات في ملعب 20 أوت، بعد استفادة اللاعبين من خمسة أيام راحة، عقب نهاية آخر لقاء أمام مولودية العاصمة.  وعرفت الحصة مشاركة جميع اللاعبين.

ب.ميدو