تعود تشكيلة شباب قسنطينة إلى المنافسة الرسمية بعد موسم ماضي شاق توج خلاله أبناء المدرب عبد القادر عمراني كأبطال للموسم وبامتياز، حيث سيدخل رفقاء سيلا لقاء اليوم أمام نصر حسين داي تحت أنظار أنصارهم ومتتبعيهم بمدرجات ملعب الشهيد حملاوي، كما تعد الفرصة أيضا لاكتشاف العديد من العناصر الجديدة التي تدعم بها الفريق في الصائفة الماضية، ويبحث في ذات الوقت التقني عمراني على النقاط الثلاث لأجل التأكيد من الوهلة الأولى أن الفريق سيواصل الحفاظ على لقبه وأن الرحلة لا زالت متواصلة.
عمراني سعيد بتأهيل رحيم عبدول
بدا مدرب شباب قسنطينة جد سعيد بعد تسوية قضية المهاجم رحيم عبدول كاغمبيغا الذي فسخ رسميا عقده مع فريقه السابق والتحاق بالنادي الرياضي القسنطيني حيث قامت الإدارة مباشرة بوضع ملفه على مستوى الرابطة الوطنية لكرة القدم حيث يراهن المدرب عمراني كثيرا على المهاجم كاغمبيغا، لكن يبقى الإشكال الوحيد، في وقت أكد المهاجم كاغمبيغا أنه جد مرتاح بعد تسوية قضيته، حيث قال:”الحمد لله لقد سويت قضيتي، بعد أن تحدثت مع رئيس فريقي، الذي أكد لي إرساله وثيقة فسخ العقد”.
عرامة ساهم في إقناع رئيس نادي القوات المسلحة
تمكنت إدارة النادي الرياضي القسنطيني، من تسوية قضية المهاجم سلام رحيم عبدول كاغمبيغا، بعد أن نجح المناجير العام طارق عرامة، في إقناع رئيس نادي القوات المسلحة البوركينابي، بتخفيض المطالب المالية، مقابل فسخ العقد من 20 ألف أورو إلى 5 ألاف أورو (ما يعادل 100 مليون سنتيم)، خاصة وأن المهاجم كاغمبيغا، لا يزال مرتبطا بعقد إلى غاية نهاية شهر سبتمبر المقبل. وحسب مصادرنا الموثوقة، فإن عرامة اضطر إلى منح المهاجم كاغمبيغا، قيمة فسخ العقد من ماله الخاص، بعد توقيعه على وثيقة ضمان، سيما وأن الملاك لا يمكنهم القيام بالعملية، في ظل عدم توثيق عقده بعد، إلى جانب عدم حيازته على حساب بالعملة الصعبة.حيث أرسل رئيس نادي القوات المسلحة، وثيقة فسخ العقد في ساعة متأخرة من ليلة الاثنين الماضي عبر الإنترنت، الأمر الذي جعل المكلف بنظام التحويلات الدولية ميلاط، يقوم بتسجيل المهاجم البوركينابي في الآجال القانونية، سيما وأن آخر أجل لتسجيل اللاعبين في نظام “التياماس”، كان في حدود الساعة منتصف ليلة أمس، وهو نفس أجل غلق سوق الانتقالات في الجزائر.
ب.ميدو