مسرحية “أشهد يا تاريخ” من مستغانم تعرض بباتنة
تشارك الجمعية الثقافية “ولد عبد الرحمن كاكي” لولاية مستغانم ضمن فعاليات التظاهرة الثقافية الكبرى التي تنظمها ولاية باتنة إحتفاءا بالذكرى المئوية لميلاد البطل الشهيد “مصطفى بن بولعيد”  (1917-1956) حيث يقدم أحفاد المسرحي الجزائري “ولد عبد الرحمن كاكي” عرض فني  احتفالي تحت عنوان “أشهد يا تاريخ” عبارة عن مسرحية غنائية، مزيج بين المسرح و الشعر و الأغنية فضلا عن عرض شريط فيديوهات.

واختارت مديرية الثقافة لولاية مستغانم العرض الفني التاريخي “أشهد يا تاريخ” من إنتاج الجمعية الثقافية ولد عبد الرحمن كاكي و دار الثقافة ، سنة 2015 للمشاركة ضمن فعاليات التظاهرة  الثقافية تخليدا لمئوية الشهيد البطل مصطفى بن بولعيد ،حيث يستعرض المخرج عبد الله بصغير على مدار ساعة من الزمن، أبرز المحطات التاريخية لنضال الشعب الجزائري إبان الفترة الإستعمارية منذ 1830 إلى غاية 1962 من خلال الإعتماد ركحيا على عنصر الفرجة عبر تركيب فني عبارة عن إقباس لأهم مشاهد مسرحية 132″ سنة”و التي أسست لميلاد ما يعرف بمسرح التوثيق  لعميد المسرح الجزائري ولد عبد الرحمن كاكي فضلا نصوص من مسرحية “هذا التاريخ الحقيقي” للفنان الشارف بركاني.
العرض الفني ،أخرجه الفنان عبد الله بن صغير في شكل مسرح غنائي  يمزج بين المسرح الشعر و الغناء و تقنية الفيديو حيث ينقل المداح الذي يؤدي دوره الفنان رشيد جرورو المدير الفني للمسرح الجهوي الجيلالي بن عبد الحليم ،المتفرج عبر محطات تاريخية من نضال الشعب الجزائري إنطلاقا من حادثة المروحة التي شكلت ذريعة بالنسبة للفرنسيين لغزو الجزائر ،إنتقالا إلى  المقاومة من خلال الانتفاضات  الشعبية التي قادها شيوخ القبائل كالأمير عبد القادر و الشيخ بوعمامة و فاطمة نسومار” وصولا إلى ميلاد الحركة الوطنية ..
و  تدعم العرض بحضور فرقة الجوقة على الخشبة بقيادة العازف و الملحن الشيخ محمد أمين حيث يستمتع الجمهور بأغاني وطنية خالدة بلحين عصري على غرار أغنية الشهيد علي معاشو “يا ناس اماهو حبي الأول” و غيرها من الأناشيد الوطنية ، إلى جانب الشاعر الشعبي عرابي عبد القادر و المطربة أية بغدادي خريجة مدرسة ألحان وشباب طبعة سنة 2015 .و كانت المسرحية الغنائية”أشهد يا تاريخ، قد عرضت لأول مرة على ركح دار الثقافة لمدينة مستغانم بمناسبة الذكرى 61 لإحتفلات الفاتح نوفمبر حيث نالت إعجاب الجمهور أنذاك حيث ساهمت مديرية الثقافة إلى جانب إدارة المسرح الجهوي في الترويج لهذا العمل الذي أصبح يمثل ولاية مستغانم في الأعياد الوطنية..