تختتم اليوم ، تظاهرة أيام أغنية الشعبي المنطلقة منذ يومين بدار الثقافة محمد بوضياف بعنابة ،حيث ينشط   السهرة الأخيرة كوكبة من الفنانين على غرار، منير حاج مسعود ، ورضا خياري، وهشام عمامرة ، وحسينو فضلي، يرافقهم الجوق الشعبي الذي يقوده الأستاذ العازف ناصر بلغيثي،  وتتخللها فواصل فكاهية لعادل حموش .

من جهة أخرى وفي إطار شهر رمضان الكريم تنظم دار الثقافة عروضا مسرحية بمشاركة فرقتي الشهاب بونة والفنانين نبيل رحماني وعبد الحميد قوري وفي نفس الإطار وتضامنا مع الفئات المسنة المحرومة تخرج التظاهرة إلى دور العجزة لتنشيط لياليهم الرمضانية واحيائها بطبوع غنائية طربية على غرار المالوف والعيساوة ينشطها الفنانين علي سليماني وأيلول بدر منيرحيث تتواصل إلى غاية الثالث والعشرين من نفس الشهر  ، فيما يتم نهاية الشهر تنشيط زيارات ميدانية لمستشفيات الأطفال بعنابة منها سانتيراز وعبد الله نواورية بالبوني ولتقديم عروض ترفيهية للمرضى وذلك بمناسبة اليوم العالمي للطفولة مع جمعية الطاووس وجمعية الشهاب بالإضافة لعروض بهلوانية وتقديم هدايا .

من جهة أخرى ينزل الديوان الوطني للثقافة والإعلام ضيفا على عنابة حيث يحيي سهرة فنية متنوعة يشارك فيها كل من الفنان “عزو” و”كلاما كلان” و”حسام كاميليون ” ،حيث ينتظر حضور نوعي من الجمهور العاشق للفنون المعاصرة .

في ذات السياق، وحسب البرنامج الذي تحصلت “الصريح” على نسخة منه، فإن فعاليات برنامج شهر رمضان يتواصل بأيام أغنية العيساوة والفقيرات حيث تم دعوة اعرق الفرق في الطبوع الشعبية على غرار فرقة البنقة سيدي براهيم التي يقودها الفنان عزارنية عبد القادر وفرقة سيدي براهيم  وجمعية قدماء عيساوة مدينة عنابة وفرقة المنى و فرقة إشراق بونة إلى جانب سهرات يحييها الفنانين رشيد ضيف وشريف العنابي وعلي قوادري علما أنه سيتم سهرة السادس والعشرين من نفس الشهر تكريم فقيدة الطرب الشعبي في عنابة الحاجة بنت قية بتذكارية تنشطها مجموعة من الفقيرات بالتنسيق مع جمعية جذور، يحضرها عدد من الفنانين الذين جايلوها.

سلوى لميس مسعي