علمت “الصريح” من الشاعر سيف الملوك سكتة رئيس بيت الشعر الجزائري بعنابة أن مكتبه يعكف منذ أيام على وضع اللمسات الأخيرة على تظاهرة ثقافية تنظم بمناسبة 20 أوت 1955 تحمل شعار “شعب يبدع ، شعب ينتصر” وذلك يوم الخامس عشر من الشهر الجاري .
وقال سيف الملوك أن التظاهرة عبارة عن يوم أدبي يضم ما يزيد عن 60 شاعرا من عنابة والطارف وقالمة والعاصمة بينهم سليمان جوادي وعاشور فني وأحمد عبد الكريم من خارج الولاية بالإضافة إلى شعراء عنابة بينهم حسين زبرطعي وإبراهيم بادي وعبد الحميد شكيل وعقيلة زلاقي ونادية نواصرو فهيمة بلقاسمي وسامية قيدوم وبشير عجرود ومن الطارف رضا ديداني وسامية بن عسو ومن قالمة أحمد عاشوري ونبيلة حياهم وغيرهم.
علما أن برنامج اليوم الأدبي سيرتبط في تيمته مع المناسبة الوطنية 20 أوت 55 حيث سيتم خلال الفعاليات تقديم ندوات أكاديمية ينشطها دكاترة من جامعة عنابة وتتمحور حول “الأدب والثورة” يترأسها الدكتور فصيح آمقران في ذات السياق ينتظر أن يسجل اليوم الأدبي حضورا مكثفا لأسماء أدبية فاعلة على المستوى الوطني والعربي، تم دعوتهم لدعم التظاهرة التي تعد خطوة بيت الشعر الأولى بعنابة بعد تنصيبه الشهر الماضي من طرف مكتب الجزائر العاصمة بحضور مؤسسيه.
من جهة أخرى ذكر نفس المتحدث أن بيت الشعر نسق في ذات النشاط مع جهات محلية على غرار المجلس الشعبي البلدي والديوان البلدي للثقافة والسياحة مؤكدا أن بيت الشعر منفتح على مختلف المؤسسات العمومية والخاصة.
سلوى لميس مسعي