سيكون مدرج عبد الله فاضل بمجمع ابن باديس ” سيدي عاشور ” بعنابة على موعد مع انعقاد الملتقى الوطني الأول لانفتاح مناهج النقد وتحليل الخطاب على الأدب الصوفي خلال يومي 10 و 11 جوان 2019 والذي جاء باقتراح من الدكتورة نورة جبلي أستاذة بقسم اللغة العربية وآدابها بجامعة عنابة.

هذا ويعرف الملتقى مشاركة عديد الأساتذة الباحثين من مختلف ولايات الوطن على غرار الأغواط وتلمسان وميلة وغيرها، ويناقش إشكالية تجليات الأدب الصوفي وآليات مقاربة الخطاب الأدبي الصوفي من منظور مناهج النقد وتحليل الخطاب، وقد توزعت المداخلات بين شقين شق نظري يركز على مفهوم التصوف والصوفية وجماليات الخطاب الصوفي وشق تطبيقي يهتم يتحليل النصوص الأدبية الصوفية عبر أليات مناهج تحليل الخطاب المتعددة.

ومن المنتظر أن يكون الافتتاح في حدود الساعة التاسعة صباحا بحضور عميد كلية الآدب والعلوم الإنسانية الأستاذ الدكتور عمر بلمقنعي الذي سيشرف على افتتاح فعاليات الملتقى ثم تكون الكلمة للأستاذ الدكتور عبد الحميد هيمة من جامعة ورقلة الذي سينشط المحاضرة الافتتاحية.

ثم تنطلق الأشغال في جلستين صباحيتين وأخرى مسائية، حيث يتعاقب على المنصة كل من الدكاترة عمار قرفي وفتيحة بركات ومحمد بلواهم من جامعة عنابة وسامية بن عكوش من جامعة جيجل، فيما ستكون الجلسة الثانية من تنشيط الطاهر رواينية وعبد السلام شقروش من جامعة عنابة ومحمد بلبشير وقندوز ماحي من تلمسانز

فيما ينشط الجلسة المسائية كل ثلة من الأساتذة من جامعات عنابة والأغواط وميلة.

فيما سيعرف اليوم الثاني مشاركة باقي الأساتذة الذين سيثرون النقاش حول قضايا الرمز والتصور وثنائية الحضور والغياب في شعر التصوف وقضايا أخرى تتعلق بالخطاب الصوفي.

السبتي سلطاني