انطلقت أول أمس مسابقة الفوتو ووك العالمية برعاية شركة “كانون” المعروفة بتنظيمها كل سنة دورة في التصوير الفوتوغرافي في بلد يتم تعيينه دوريا ، وتم اختيار الجزائر لترسيخ طبعتها الحادية عشر .
حيث يقود الفريق المشارك والمتكون من 50 مصورا فوتوغرافيا شابا من مختلف الولايات. الفنان الفوتوغرافي توفيق دردور لأول مرة على أن تكون قسنطينة المدينة موضوعا للتصوير المباشر ، وحسب الأخير فإن التنافس على أشده بين المتنافسين خاصة بعد التركيز على المعالم الأثرية في المدينة على غرار جسر صالح باي وهو أول عتبة لعمليات التصوير مرورا بعدة محطات هامة هدفها تعريف المشاركين و الضيوف على مدينة قسنطينة العريقة عن كثب بوجود دليل سياحي يثري معلوماتهم و كانت نقطة النهاية عند نصب الأموات و بإشراف نادي درب السياح بقسنطينة ، على أن تكون الصورة رابطا فنيا وإبداعيا للإحتكاك فيما بينهم ، يمكن للمشاركين التقرب من مختلف التجارب سيما التجارب المتوجة وطنيا أو دوليا .
وسيتم اختيار الصورة الفائزة بالمرتبة الأولى وتكريم ملتقطها وتزكية موضوعها علما أن الفائز يتم ترشيحه مباشرة للمنافسة العالمية على أفضل 10 صور في العالم ثم ترشيحه للفوز بأحسن صورة عالمية بين العشر الفائزين ، وينتظر حسب ما ذكرة نفس المصدر أن تكون الجزائر ضمن الفائزين علما أن الإعلان عن النتائج سيكون الأسبوع المقبل.
سلوى لميس مسعي