أنهى الفنان رضوان بوقشبية تصوير فيلمه الجديد الذي اختار له عنوان “الموعد” وتقاسم إخراجه مع الممثل بيبو في تجربة ليست الأولى من نوعها .
وقال بوقشبية في لقاء خص به “الصريح” أن الجديد في هذا الحدث هو عملية التصوير التي تمت بالمدينة القديمة “لابلاص دارم” حيث لاقت احتفاء السكان وتجاوبهم مع تواجد فريق فني متكامل بين أحياء وشوارع المدينة القديمة ومطعم “البريستو” .
وحسب تصريحاته فغن الفيلم الذي لايتجاوز مدته الخمس دقائق يعالج قيمة العلاقات الغنسانية وارتباطها بالوقت في مقارنة بين الماضي والحاضر ، بوقشبية وفريق عمله من مساعدين وتقنيين ومصورين على غرار عماد فيدال و لمين عبايدية في المونتاج والصوت وياسمين قمعون وعلي صالحي في الإشراف على التصوير و سعيد حشاش الذي قدم تسهيلات لإنتاج الفيلم ، اختاروا أن يكون العمل صامتا حتى يعمق مفهوم الفكرة التي ارتكزوا عليها معتمدا على تقنيات فنية مميزة وذكية في التصوير على غرار الأبيض والأسود مضيفا جماليات شكلية للتفريق بين الزمنين . وقال بوقشبية أنه ارتكز على المواهب المحلية في التمثيل حيث اختار كل من الممثلين فريال باسا من عنابة وهي عارضة أزياء توجت مؤخرا ملكة جمال الجزائر بالإضافة إلى فؤاد سعداوي وهو فنان تشكيلي معاصرو مجموعة من المشخصين على غرار ياسمين وشيماء وأنفال وسامي وهم هواة للسينما من عنابة يشاركون لأول مرة .
وعن حيثيات التصوير داخل المدينة القديمة بإعتبارها تحتوي على معالم تاريخية أضاف مصرحنا أن مديرية الثقافة لولاية عنابة قدمت تسهيلات من حيث الترخيص بتصوير أحداث الفيلم ، علما أن عملية تصويرالفيلم تمت دون موارد مالية ، معتمدين في ذلك على إمكانياتهم الخاصة على غرار آلات التصوير ، والإضاءة والإكسسوارات وغيرها في ظل ما أسماه الميزانيات المالية الموجهة .
سلوى لميس مسعي