عرضت اعمال للشريط المرسوم, ثمرة تعاون بين  مؤلفين جزائريين و اجانب, خلال المهرجان الدولي ال10 للشريط المرسوم بالجزائر  العاصمة (فيبدا)  الذي سيستمر الى غاية اليوم بساحة رياض الفتح و بقصر  الثقافة.
و ما يبرز هذا التعاون هو الاصدار الجديد الذي يحمل عنوان “كرونيكاس,  الجرد الخيالي”, الذي عرض خلال هذه الطبعة و جمع مؤلفي الشريط المرسوم  بلجيكيين و كوبيين و جزائريين.
و تشترك مريم زكاط و بشرى بن مزيان و انيس مغارية في هذا الالبوم مع  مؤلفي شريط مرسوم معروفين على غرار البلجيكيين جون-مارك دوبوا و ثيري مونديلرس  و الكوبيين ارميتيس بلانكو و ايزكيردو و صوليان لينارس راموس اللذين تعاونوا  على ميلاد العمل الذي نشر مؤخرا بالجزائر في منشورات داليمان.
و يثمن عمل “كرونيكاس, الجرد الخيالي” تراث مدن الجزائر العاصمة و  بروكسل و هافانا من خلال رسومات و اشرطة مرسومة.
و هناك عمل آخر يحمل عنوان “كتيب لثلاث رحلات” يجمع بين اعمال مؤلفي  الشريط المرسوم جزائريين رسيم باي بويحي و بشرى مختاري و الايطالي ستيفانو  اوريستي.
و تم تجسيد هذا الالبوم الذي بدأ انجازه سنة 2016 في اطار ورشة  جزائرية-ايطالية خلال الطبعة ال9 لفيبدا و التي كانت ايطاليا ضيف شرفها, في  ختام اقامة عقدت بالجزائر العاصمة و البندقية.
و يظهر عمل “كتيب ثلاث رحلات” (منشورات داليمان), مشروع تعاون بين مؤلفي  الشريط المرسوم ايطاليين و جزائريين اعادوا زيارة مدينتي الجزائر العاصمة و  البندقية.
و من بين المشاريع الاخرى طور التجسيد انجاز كراس مسودة مناصفة بين مؤلف  الشريط المرسوم و رسام الصحافة الجزائري المعروف باسم اندالو و الفرنسي جوال  اليساندرا لإحياء السنة ال10 لفيبدا.
و يشترك الفنان الرسام العربي ارزقي في هذا الالبوم من خلال كتابة نصوص  الرسومات حيث سيتم نشرها عقب الطبعة ال10 لفيبدا.
و قال الرسام  اندالو “سأعيد احياء أهم لحظات عشر سنوات من عمر فيبدا في  هذا الالبوم الذي يضم 80 صفحة حيث سنتطرق الى الذكريات و الطرائف في خيال  متميز”.
و يضم برنامج هذا الموعد للشريط المرسوم لقاءات و موائد مستديرة حول  الفن ال9  بالإضافة الى معارض لأعمال مؤلفين للشريط المرسوم جزائريين الى جانب  مؤلفين من فرنسا و كندا و بلجيكا و تونس و بلدان اخرى.
و يضم البرنامج ايضا ورشات تكوين في المانجا و الشريط المرسوم لفائدة  الاطفال و مسابقة لهواة التنكر “كوزبلاي”التي تعد اهم نشاط في هذا المهرجان  بالنسبة لهذه الفئة العمرية.
فرنسا حاضــرة بمعرضيــن لأشهر فنانيها
تشارك فرنسا التي تعد ضيف شرف المهرجان الدولي  ال10 للشريط المرسوم بالجزائر العاصمة (فيبدا) الذي افتتح يوم 3 اكتوبر,  بمعرضين “اوديرزو اين ايكستونسو” و “ازرق و ابيض … فقاعات”, نظما بقصر  الثقافة مفدي زكريا للاشادة بالشريط المرسوم الفرنسي الذي ساهم في اثراء الفن  ال9 من خلال استحداث العديد من الشخصيات اصبحت مشهورة مع مرور السنين.
و يثمن “اوديرزو اين ايكستونسو” جزء من عمل الرسام الفرنسي ألبير  اوديرزو الذي يعد من اشهر فناني الشريط المرسوم في العالم و شخصياته المعروفة  خاصة “لي غولوا و استيريكس و اوبيليكس” المعروضة في  حوالي مئة لوحة و في  العديد من قصصهم على غرار “استيريكس اون هيسباني” و “لا زيزاني” و غيرها.
و يعد ألبير اوديرزو مستحدث العديد من الابطال منهم “جوان” و “بيستولي”  و “بيل بلونشار” و غيرهم.
و يقدم المعرض الثاني “ازرق و ابيض … فقاعات”, حوالي خمسين لوحة تثمن  “الاعمال الكلاسيكية و المعاصرة” من اصدار مؤلفين فرنسيين و بلجيكيين و هو  عبارة عن رحلة عبر الزمان و الفضاء و يقترح “السير في هندسة الشريط المرسوم”  من “الخط الواضح” لارجي الى التجديدات الهيكلية لفنانين مثل فريد (فيليمون).
و بما ان الجمهور اغلبه شباب فانه لم يولي اهتمام كبير للمعارض و  النشاطات الاخرى للمهرجان و ما جلبه اكثر هو مسابقة هواة التنكر “كوزبلاي”  التي نظمت بساحة قصر الثقافة. و يتميز ببرنامج  ورشات تكوين في المانجا و الشريط المرسوم.