عرف المشهد الثقافي للأسبوع المنصرم رحيل شخصيتين بارزتين في عالم الفن ويتعلق الامر بالمخرج المتميز محمود زموري و الفنان التشكيلي صالح حيون احد رواد هذا الفن في الجزائر .
ومن بين الانشطة الأخرى  التي ميزت الأسبوع اختتام فعاليات الطبعة ال22 من صالون الجزائر الدولي للكتاب  و فعاليات  تتعلق بعالم السينما و بالموسيقى والرقص .
ووفاة المخرج محمود زموري صاحب المشوار الثري و المتميز السبت بباريس عن  عمر ناهز 71 سنة .
ووفاة الفنان التشكيلي صالح حيون احد ارواد هذا الفن بالجزائر الثلاثاء  بمستشفى برطرارية بالعاصمة عن عمر يناهز 81 سنة .
و اختتام الاحد الطبعة ال22 لصالون الجزائر الدولي للكتاب  التي انطلقت  فعالياتها  يوم 25 أكتوبر الماضي و عرفت  التظاهرة على مدى 11 يوما تنظيم  انشطة ثقافية و فكرية مختلفة .
و اختتام  تظاهرة “المواعيد السينماتوغرافية لمدينة الجزائر”(2-4 نوفمبر الجاري ) السبت الماضي بقاعة ابن خلدون بالجزائر العاصمة بعرض ثلاثة أفلام  قصيرة .
و   تواصل فعاليات  الطبعة الثانية للأيام الوطنية للرقص المعاصر التي  افتتحت الجمعة بسيدي بلعباس تحت شعار “أغاني الجسم وحرية حركاته”.
و اختتم الملتقى الدولي حول  أعمال الكاتب والأنثروبولوجي واللساني  الجزائري مولود معمري الأحد بالجزائر  العاصمة  بتقديم التوصيات.
      – افتتح معرض للصور الفوتوغرافية “قبل مائة سنة في الجزائر”  الخميس  بالجزائر العاصمة يحكي رحلة اثنين من الاباء البيض عبر الواحات الجزائرية سنة  1903 و ما عايشاه من حياة يومية و  الحقبة الاجتماعية للمنطقة آنذاك .