تمكنت الضبطية القضائية للأمن الحضري الخارجي السابع بعلي منجلي بأمن دائرة الخروب، من تفكيك جمعية أشرار تتكون من 03 أشخاص تتراوح أعمارهم بين 23 و28 سنة من ذوي السوابق العدلية لتورطهم في قضية تكوين جمعية أشرار، السرقة الموصوفة بتوافر ظروف الكسر والتعدد واستعمال مركبة ذات محرك لتسهيل الهروب.
 وقائع القضية تعود للعديد من الشكاوى التي تلقتها المصلحة من قبل ضحايا جراء تعرض مساكنهم على مستوى الوحدة الجوارية 15 بعلي منجلي لفعل السرقة بالكسر من قبل مجهول أين استهدف الفاعل أجهزة، إلكترونية، وكذا مبالغ مالية ومجوهرات، التحريات والأبحاث التي باشرتها الضبطية القضائية والاستغلال الجيد للمعلومات المتحصل عليها مكن من تحديد هوية مشتبه فيه، هذا الاخير تم توقيفه باحترافية عالية وفق عملية محكمة داخل مقهى على مستوى حي 400 مسكن، وتحويله إلى مقر المصلحة لاستكمال الإجراءات القانونية.
التحقيق المفتوح قاد إلى تحديد هوية شريكين آخرين في عمليات السرقة المقترفة واللذين تم توقيفهما بعد الأبحاث المكثفة، في أوقات، وأماكن مختلفة بالمدينة الجديدة على منجلي، كما مكن التنسيق مع المحطة الثانوية لتحقيق الشخصية من تحديد المركبة المستغلة في عمليات السرقة والتي بينت التحريات أنها محجوزة في قضية مماثلة على مستوى المدينة الجديدة ماسينيسا، وبعد الانتهاء من مجريات التحقيق تم إنجاز ملفات إجراءات جزائية متفرقة في حق المعنيين كل ملف عن حدى قدموا بموجبهم امام النيابة المحلية.
لطفي. ع